أخبار عاجلة

مسرح الشباب للفنون يكرّم 122 مشاركاً في دوراته

اختتم مسرح الشباب للفنون التابع للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، مساء أمس الأول، في معهد الشارقة للفنون المسرحية دوراته السنوية لعام ،2012 واشتمل حفل الختام على العديد من الفقرات الشعبية والمسرحية كما تضمن تقديم الجوائز للشباب المشاركين في هذه الدورات، وعددها ست وهي: دورة “التمثيل والإخراج”

في الشارقة التي أشرف عليها كل من الدكتور حبيب غلوم مشرف النشاطات في وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع والفنانين إبراهيم سالم وعبد الله صالح وعبد الله بن لندن، ودورة “التمثيل والإخراج” في الفجيرة، وأشرف عليها الفنانان عبد الله راشد وعبد الله مسعود، ودورة الفنون الشعبية في دبي بإشراف كل من: عبد الله سليمان عنبر وأحمد مال الله عبيد وبدر أحمد جمعة وسامي مصبح مطر وإسماعيل محمد حسن وشهاب جاسم جمعة وعلي خميس العشر وحسن سعيد الكحالي، وكذلك دورة “الفنون الشعبية” في رأس الخيمة بإشراف جمعة موسى البقيشي وعبد الله جاسم وعبد الله الشرهان، ودورة “الرسم لفئة الكبار” في الشارقة بإشرف التشكيليين خليل عبد الواحد مسؤول الفنون البصرية في هيئة دبي للثقافة والفنون ومحمد قصاب نائب رئيس جمعية الإمارات للفنون التشكيلية، ودورة “الرسم لفئة الصغار” بإشراف الفنانة ابتسام عبد العزيز .

 


تضمن الحفل الذي حضره خالد عيسى المدفع الأمين المساعد للهيئة وإسماعيل عبد الله رئيس جمعية المسرحيين الإماراتيين ود . حبيب غلوم وناجي الحاي رئيس مجلس إدارة مسرح الشباب للفنون وخليل عبد الواحد افتتاح المعرض التشكيلي لرسومات الكبار والصغار، تضمن فقرات من التراث الشعبي، والأداء التمثيلي المسرحي أبرزت قدرة المشاركين على الأداءين الصوتي والحركي، وتهيئتهم للفن المسرحي بتجرد تام وتلقائية من خلال تدريبهم على الإصغاء وتنقية الحواس والتخلص من الخجل والتركيز الشديد على الدور الملقى على عاتق الممثل، بما في ذلك قدرته على التفاعل مع شريكه الممثل وأيضاً الانتباه الشديد لفكرة تعاطيه الإيجابي مع طاقم العمل فضلا عن التزامه بتعليمات المخرج وغير ذلك من الإرشادات، وقدم المشاركون ثلاثة مشاهد مسرحية، الأول عبارة عن مشهد مدرسي باشراف د . حبيب غلوم وتأليف وإخراج الطلاب أنفسهم والثاني بعنوان “المحطة” من تأليف الفنان عبد الله صالح، أما الثالث فمشهد يصور الجزء الثاني من المسرحية الشعرية “مأساة الحلاج” من تأليف صلاح عبد الصبور، وأشرف عليها الفنان إبراهيم سالم، وهي تتناول شخصية المنصور بن حسين الحلاج المتصوف الذي عاش في منتصف القرن الثالث للهجرة، وكان الغرض من هذا العرض تنمية المهارة اللغوية عند المشاركين، سيما أثناء تأديتهم لمثل هذه الأعمال الدرامية الكبيرة التي يلعب فيها الشعر دوراً بارزاً .


وكرم خالد عيسى المدفع واسماعيل عبد الله وناجي الحاي الجهات المتعاونة وهي: جمعية المسرحيين وجمعية الإمارات للفنون التشكيلية وجمعية رأس الخيمة للفنون الشعبية وجمعية دبا للثقافة والفنون والمسرح، أعقبه تكريم المشرفين في الدورات الست ثم تكريم كافة المشاركين في هذه الدورات، وبلغ عددهم 24 من خريجي دورة التمثيل والإخراج في الشارقة  و 16 من مشاركي دورة التمثيل والإخراج في الفجيرة و40 من دورة الفنون الشعبية في دبي و26 في دورة الفنون الشعبية في رأس الخيمة و 16 مشاركاً في دورة الرسم لفئة الكبار و20 من مشاركي دورة الرسم لفئة الصغار .

 

الشارقة – عثمان حسن:

http://www.alkhaleej.ae

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *