«1+1= 1» إبداع مسرحي لذوي الإعاقة في أيام الشارقة التراثية #الامارات

 

 

«1+1= 1» إبداع مسرحي لذوي الإعاقة في أيام الشارقة التراثية

في عرض استثنائي قاد أدوار البطولة فيه ممثلون من ذوي الإعاقة، جمعت مسرحية «1+1= 1» جمهور الدورة الـ 18 من أيام الشارقة التراثية، على حكاية درامية تعيد توصيف دور الفرد في المجتمع، وتبحث في تجربة عيشه في زمن يعلي من شأن المادة ويغالي في ارتباطه فيها للحد الذي بات كل فرد يعيش مع ذاته ويتعلق بعوالم افتراضية منزوعة المشاعر.

خمسة من الممثلين تولوا تجسيد شخصيات المسرحية التي جاءت من إخراج نبيل المازمي وتأليف أحمد أبو عراده، بينهم ثلاثة من ذوي الإعاقة. وتركز دور الممثل الرئيسي الذي قدّمه محمد الأغفلي، صاحب إعاقة بصرية، في تجسيد حضور الآخرين في وعيه باعتبار أنهم مجرد نتاج لصراعات نفسية داخلية يحضرون في مخيلة فرد واحد يعاني الصراع مع فرديته المتزايدة في العصر الراهن.

واتسع زمن المسرحية لتكون قابلة لأن تدور في أي وقت، انطلاقاً من حقيقة أن الإشكالية النفسية التي تعالجها ممتدة في العالم، على مستوى تراجع حيوية العلاقات الاجتماعية الحقيقية بين البشر. وكشف المخرج نبيل المازمي أن العمل مأخوذ عن مسرحية «حديقة الحيوان» للكاتب الأمريكي إدوارد ألبي التي أنتجت عام 1959، وتدور قصتها حول شاب منعزل يرغب في أن تكون له حياة اجتماعية طبيعية، مشيراً إلى أن الوقت الحالي يضع الفرد في ظروف عزلة أشد من السابق، خاصة مع ظهور شبكات التواصل الاجتماعي.

وحول ما إذا كان أعضاء فريق العمل مروا بمرحلة تأهيل لأداء أدوارهم، حرص مخرج «1+1=1» على تأكيد أهلية ومقدرة ذوي الإعاقة على أداء أدوارهم، وأن التعامل معهم كان سلساً ولم يتم تخصيص أية أدوار محددة لهم.

وعن المشاركات السابقة للفرقة قبل العروض التي قدمتها في «الأيام»، ذكر مخرج العمل أن الفرقة سبق وشاركت باسم وزارة تنمية المجتمع في المهرجان المسرحي الخليجي لذوي الاحتياجات الخاصة في الكويت، وفازت بجائزة أفضل عمل متكامل، وجائزة أفضل تأليف وأفضل مؤثرات صوتية وأفضل ممثل.

www.alkhaleej.ae

 

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح