مهرجان خليفة السطنبولي للمسرح بالمنستير:حلقة أخرى من التنوع و التميّز /محمود بن منصور

اختتمت الدورة الثانية والعشرون من مهرجان خليفة السطنبولي للمسرح بالمنستير والتي احتضن فعالياتها المركب الثقافي بالجهة. وقد تضمن  برنامج هذه النسخة الجديدة من المهرجان الذي يعتبر أحد أهمّ المهرجانات التي تُعنى بالمسرح على المستوى الوطني عديد الفقرات من ذلك العروض المسرحية  المتنوعة من مختلف المدارس الفنية من تونس ومصر وفرنسا فضلا عن فعاليات أخرى انتظمت بالتوازي مثل المعرض الوثائقي بعنوان «من مسرح الجنوب إلى المركز الوطني للفنون الدرامية: رحلة تاريخ مسرح قفصة» وورشة تكوينية لفائدة روّاد نوادي المسرح بدور الثقافة حول «الكوريغرافيا وبناء الشخصية المسرحية» بإشراف الكوريغرافي حافظ زليّط بفضاء المعهد الجهوي للموسيقى والرقص بالمنستير وكذلك ندوة فكرية حول «المسرح والمتغيّرات الجيوسياسية في العالم العربي» بمشاركة ثلّة من الأساتذة والمسرحييّن والنقّاد بتنسيق من الأستاذ حسن المؤذّن. ومن أبرز العروض المسرحية التي تم عرضها بمختلف دور الثقافة بالجهة نذكر مسرحية «سوس» لمركز الفنون الدرامية والركحية بقفصة ومسرحية «عبث وتولّى» لشركة كاريزما للإنتاج والتوزيع الفنّي وعرض «زرلينة الخديمة» لشركة مسرح نجمة الشمال. أما العروض الأجنبية فكان أهمها  «الفنار» لفرقة مسرح الشباب من مصر  وعرض «KHYOl» لـ Compagnie théâtrale de la cité من فرنسا كما تضمنت الدورة عددا متميزا من العروض الفنية في عالم الفن الرابع بدور الثقافة بكل من لساحلين والوردانين وبنبلة وطبلبة.

المصدر/ تونسية

محمد سامي / موقع الخشبة

عن محمد سامي

محمد سامي عضو نقابة الفنانين العراقين - وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين ييعمل لدى مركز روابط للثقافة والفنون ومحرر في موقع الخشبة و موقع الهيئة العربية للمسرح

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.