أخبار عاجلة

مهرجان الشارقة للمسرح الصحراوي ينطلق في 17 ديسمبر بمنطقة الكهيف

يسعى مهرجان الشارقة للمسرح الصحراوي، إلى استكشاف واستظهار الصلات الكائنة والممكنة بين أشكال التعبير الأدائي والسردي التي تعمر الصحراء وفن المسرح، مسترشداً بتوجيهات وأفكار صاحب السمو حاكم الشارقة.

عقدت دائرة الثقافة والإعلام اليوم بقصر ثقافة الشارقة المؤتمر الصحفي للإعلان عن انطلاق الدورة الأولى لمهرجان الشارقة للمسرح الصحرواي، بحضور عبدالله العويس رئيس دائرة الثقافة والإعلام بالشارقة، وأحمد أبو رحيمة مدير إدارة المسرح بالدائرة، وصالح الطنيجي المنسق العام للمهرجان.

وتحدث عبدالله العويس في بداية المؤتمر موضحاً أنها بتوجيهات وتحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، تنظم إدارة المسرح بدائرة الثقافة والإعلام في حكومة الشارقة، الدورة الأولى من “مهرجان الشارقة للمسرح الصحراوي” في الفترة 17ـ20 ديسمبر 2015 ويشكل هذا المهرجان حلقة جديدة في منظومة الأنشطة التي تنظمها دائرة الثقافة، ترجمةً لرؤى صاحب السمو حاكم الشارقة، والهادفة إلى تعزيز مكانة فن المسرح وترسيخ تداخلاته مع الناس والمجتمع، في كل زمان ومكان.

وأضاف العويس: “ويسعى المهرجان إلى استكشاف واستظهار الصلات الكائنة والممكنة بين أشكال التعبير الادائي والسردي التي تعمر الصحراء وفن المسرح، مسترشداً بتوجيهات وأفكار صاحب السمو حاكم الشارقة، نحو مضاعفة الجهود لجعل تجربة المسرح في البلاد العربية، فاعلة ومؤثرة ومتجددة، وذلك بمواكبة كل ما تشهده حياتنا من شواغل وأسئلة وتطلعات أو من خلال اقتراح سبل وحلول إبداعيّة جديدة، تقرأ الحاضر وتستشرف المستقبل”.

ولفت العويس إلى أن “المهرجان الذي ينظم على مدار أربع ليال ما هو إلا مناسبةً أخرى تتبناها الشارقة وتجمع عبرها أهل المسرح في الاقطار العربية، للحوار والتواصل والتداخل، حول كل ما يمكن أن يسهم في تطوير وحفز تجاربهم الإبداعية والتنظيرية ويرفدها بالمغايرة والاختلاف ويتقدم بخطواتها في الطريق إلى الجدة والحداثة.

كما أشار إلى أن “الصحراء هي موضوع ومكان ومزاج هذا المهرجان المسرحي الذي سينظم في منطقة الكهيف وقد صُمم فضاء العروض بحيث يوحي أو يماثل بيئة الصحراء، مبنى ومعنى، ولكي يلهم الجمهور طريقة مبدعة في المشاهدة والتفاعل ومقاسمة الفرق المشاركة جماليات عروضها ومعانيها”.

الملحمة الشعرية “علياء وعصام” في الافتتاح  

ومن جهته أوضح أبو رحيمة أن “المهرجان يُفتتح بملحمة مسرحية اختارها وأعدّها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، راعي المهرجان، تحت عنوان ” علياء وعصام”، وتقدم بمشاركة العشرات من الفنانين والمؤدين وهي من إخراج الفنان السوداني الرشيد أحمد عيسى.

مضيفاً: “وتشارك في الدورة الأولى من المهرجان أربعة عروض تتمحور بنيتها على الحكاية والشعر والأداء وعلى أساليب متعددة من التعبيرات الفنية التي تختزنها الذاكرة الجمالية للصحراء، ويُراد لهذه العروض أن تعكس الملامح المتنوعة للثقافة الصحراوية الممتدة طولاً وعرضاً في المشرق والمغرب من جغرافية الوطن العربي.  أما العروض فهي:

“طوي بخيتة” تأليف: مريم الغفلي، إخراج يحيى البدري الإمارات.

“شدت القافلة” تأليف: فهد ردة الحارثي، إخراج مساعد الزهراني السعودية.

“نسمات من الصحراء” تأليف: تراث، إخراج تقي سعيد موريتانيا.

“حكاية من البادية” تأليف: تراث، إخراج محمد الضمور الأردن.

كما نوه صالح الطنيجي إلى أن برنامج المهرجان يحفل بتشكيلة واسعة من الأنشطة التي تُظهر مجتمعة، التداخل الخلاق بين أنماط وأساليب المعيشة والعروض الفنية في بيئات الصحارى العربية، فثمة العديد من حلقات الرواية والسمر، ومجالس الشعر، الربابة، والحفلات التراثية.

ولفت إلى أنه من ضمن الأنشطة التي ستقدم جلسة نقاشية تحت عنوان “الصحراء في المتخيل المسرحي”، وتسعى إلى أن تبرز وتعرّف الحدود التي بلغها المسرح في علاقته بالصحراء، وصفاً وتشخيصاً وتحليلاً، وبين الأمس واليوم، وذلك بمشاركة باحثين مسرحيين عرب من دول عدة.

الشارقة 24 –عبد العليم حريص:

https://www.sharjah24.ae

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.