أخبار عاجلة

مهرجان أوال يحتفل باليوبيل الذهبي #البحرين

في دورته الجديدة سيواكب مهرجان أوال الدولي المسرحي احتفال أوال باليوبيل الذهبي إضافة إلى تكريم أول مجلس إدارة له وسيُصدر كتابا أرشيفيا عن تجربته.

ينظم مسرح أوال البحريني في الأول من فبراير 2020 مهرجان أوال الدولي المسرحي الثالث عشر، دورة الفنان الراحل محمد عواد، على خشبة صالة البحرين الثقافية، ويستمر ثمانية أيام برعاية الشيخة مي بنت محمد آل خليفة رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار.

وقال الفنان يعقوب يوسف، نائب رئيس مسرح أوال، نيابة عن مجلس إدارة المسرح إن دورة هذا العام ستكون متميزة لأنها تواكب احتفال مسرح أوال باليوبيل الذهبي، وجميع العروض الخليجية المشاركة ستكون ذات طابع شعبي؛ مؤكدا أن جوائز المهرجان سميت بأسماء رواد المسرح والمبدعين، كما خُصصت جائزة للراحل علي الغرير “إنسان البهجة” الذي توفي قبل أيام، عرفانا من أوال بأعماله المتميزة في المسرح والدراما التلفزيونية والسينمائية.

أما الجائزة الكبرى فهي جائزة طارق بن عبدالرحمن المؤيد، مقدمة للسنة الثالثة على التوالي من عائلة المؤيد، تكريما للراحل مؤسس الإعلام في البحرين، والذي قدم خلال توليه وزارة الإعلام الكثير للثقافة والفن بشكل عام، والمسرح بشكل خاص.

كما ستخصص جوائز “التميز” في مجالات المسرح المختلفة، إضافة إلى تكريم أعضاء أول مجلس إدارة لمسرح أوال وهم راشد نجم رئيس أول إدارة للمسرح، عبدالرحمن بركات البنعلي، عبدالله يوسف، خليفة العريفي وحسن النعيمي.

أما الفعاليات المصاحبة للمهرجان، فستتمثل بتدشين كتاب “خمسة عقود من اللؤلؤ”، وهو كتاب أرشيفي لمسرح أوال من إعداد محمد حميد السلمان وإخراج موسى حسن، وبدعم من الجامعة الأهلية، إضافة إلى الندوات التطبيقية للعروض.

من جهته أعلن مدير المهرجان الفنان جمال غيلان أن لجنة التحكيم تتألف من حمد الشهابي رئيسا، وعضوية زهراء منصور وأحمد جاسم.

أما المسرحيات المشاركة في هذه الدورة فهي اسكتش قصير يُقدم في حفل الافتتاح بعنوان “جمعية الطراروة”، تأليف الفنان الراحل محمد عواد وإعداد محمد حميد السلمان وإخراج محمود إسماعيل، ومسرحية “إلى ريا” لفرقة مسرح أوال البحرينية، تأليف جمال الصقر وإخراج جمال الغيلان وتعقيب راشد نجم، ومسرحية “الموت الأسود” للمسرح الشعبي الكويتي، تأليف فلول الفيلكاوي وإخراج محمد الشطي، وتعقيب خالد الرويعي، ومسرحية “لقمة عيش” لفرقة الدن العُمانية، تأليف جمال الصقر وإخراج محمد الرواحي وتعقيب محمد الصفار.

كما تشارك أيضا مسرحية “موال حدادي” لفرقة مسرح رأس الخيمة الوطني، تأليف إسماعيل عبدالله وإخراج مرعي الحليان وتعقيب علي السلمان، ومسرحية “ضما العطشان” لمسرح أوال، تأليف إسماعيل عبدالله وإخراج عادل شمس وتعقيب مرعي الشوابكة، ومسرحية “الباب” لجمعية الثقافة والفنون بالدمام، تأليف وإخراج ياسر الحسن وتعقيب عباس القصاب.

ويُختتم المهرجان بعرض قصير عن الفنان الراحل محمد عواد بعنوان “ورحل عميد المسرح” سيناريو محمد حميد السلمان وإخراج أحمد الصايغ.

يُذكر أن مسرح أوال تأسس عام 1970، وكان في البداية باسم “المسرح البحريني”، ثم تغير بعد عام إلى “مسرح أوال”، وأنتج أكثر من 40 عرضا مسرحيا منها “كرسي عتيق”، “إذا ما طاعك الزمان”،”المفتش”، “البراحة”، “أرض لا تنبت الزهور”، وغيرها.

 وشارك أوال في مهرجانات مسرحية عربية عديدة مثل مهرجان دمشق للفنون المسرحية، أيام الشارقة المسرحية، مهرجان بغداد للمسرح العربي، مهرجان القاهرة الدولي للمسرح التجريبي وغيرها.

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح