مسرحية سورية تكرر التاريخ على شكل مهزلة

لمى طيارة  – العرب  – مجلة الفنون المسرحية 

 

دعما للمسرحيين الشباب، أنشأت مديرية المسارح والموسيقى السورية، مشروع دعم مسرحي بهدف تشجيع الشباب الموهوبين، بشكل مرادف لمشروع السينمائيين الشباب الذي ترعاه مؤسسة السينما، والذي بدأ منذ ثلاث سنوات، وقدّم العديد من المخرجين الشباب والشابات، بالإضافة إلى العديد من التجارب على صعيد الأفلام القصيرة.

“آخر ليلة أول يوم”، هو العرض المسرحي الذي سيقدّم على خشبة المسرح القومي في اللاذقية، اعتبارا من العشرين من فبراير الجاري، وهو عرض مسرحي كتب نصه الكاتب والناقد السوري جوان جان ومن إخراج نضال عديرة، وهو مقدّم في إطار مشروع دعم مسرح الشباب الذي تتبنّاه حديثا مديرية المسارح والموسيقى برعاية وزارة الثقافة السورية، وكان افتتاح المشروع بالعمل المسرحي “ليلة التكريم” من تأليف أيضا الكاتب المسرحي جوان جان، وإخراج مجدولين حبيب، ومن تمثيل محمد شما.

وسبق لنص الكاتب جوان جان “آخر ليلة أول يوم” الذي كان قد كتبه قبل ما يقارب 15 عاما، أن تم تقديمه برؤى إخراجية مختلفة، فقبل عشر سنوات تم عرضه في محافظة حمص بتوقيع المخرج غسان نمرود، وفي العام 2016 تم تقديمه في ريف طرطوس ضمن قرية صغيرة، ولكنها تمتلك فرقة مسرحية موهوبة وطموحة، كانت لديها تجارب مسرحية، فقدّمت له هذا العرض بتوقيع المخرج بسام مطر.

وتدور أحداث مسرحية “آخر ليلة أول يوم” حول زوج وزوجة في الثلاثينات من العمر، وفي يوم احتفالهما الخامس بعيد زواجهما، قرّرا أن ينفصلا في صباح اليوم التالي لذلك الاحتفال، بعد أن وصلت الأمور بينهما إلى طريق مسدود، ولكن الاحتفال بحد ذاته كان فرصة ليتعرّف الجمهور وبرفقة بطليْ العمل على سر خلافاتهما المختلفة وطبيعتها، والتي بمجملها تعتبر خلافات بسيطة، ولنكتشف أيضا عبر زمن المسرحية أن الحب ما يزال يجمعهما رغم الشجار الدائر بينهما.

وتنتهي المسرحية في المشهد الأخير، وقد مضى عام آخر على زواجهما، وها هما يحتفلان بالعيد السادس منه وقد قرّرا أيضا الانفصال في صباحه التالي، بما معناه أنهما في كل عيد يقرّران الانفصال فيه، ولكن المناسبة ذاتها تأتي كنوع من البوح والاكتشاف للآخر، ليعرفا في كل مرة أن ما يجمعهما من الحب أكبر من تلك الخلافات التي هي مجرد أمور بسيطة يمكن تجاوزها، وكأن عنوان النص اختصر مضمونه فآخر ليلة مقرّرة لهذا الثنائي، هي أول يوم في حياتهما الجديدة بعد أن أفرغا لبعضهما البعض أوجاعهما.

و”آخر ليلة أول يوم” من بطولة كل من زياد شرمك وغربة مريشة وجعفر درويش ومنار آغا.

ويرى كاتب النص جوان جان أن النص اجتماعي، ويدور حول فكرة اجتماعية متكرّرة، ما زالت تجذب المخرجين لإعادة تقديم النص، فالتاريخ والأحداث يكرّران نفسيهما، رغم إحساسنا أحيانا أننا وصلنا إلى طريق اللاعودة.

عن محسن النصار

الفنان محسن النصار كاتب ومخرج مسرحي عضو مؤسس في تعاونية الإعلام الإلكتروني المسرحي العربي التابعة للهيئة العربية للمسرح ومدير موقع مجلة الفنون المسرحية وعضو نقابة الفنانين العراقين المركز العام بغداد,وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين المركز العام وحاصل على العديد من الجوائز والشهدات التقديرية والتكريم من خلال مشاركاته المسرجية في المهرجانات العربية والعالمية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.