أخبار عاجلة

مسرحية سهد: تداعيات العقل للانعتاق الفكري بلغة فلسفية عالية لقراءة المزيد #الكويت20

الأنباط -حملت مسرحية “سهد” اخراج الدكتور عبدالله العابر وتأليف محمد الرباح، في ثنايا مضامينها تداعيات العقل وارهاصات ذهنية لقضايا تعيشها مجتمعاتنا ارخت بقتامة ظلالها على نمط تفكيرنا لتحيلنا الى الانعتاق الفكري بلغة فلسفية عالية لم تبتعد عن التشظي الذي يحكم ذواتنا الفردية والجمعية، في عرضها مساء امس الخميس 12 ديسمبر الجاري، على مسرح الدسمة ضمن فعاليات مهرجان الكويت المسرحي في دورته العشرين.

العرض المسرحي الذي نهض على مختلف عناصر السينوغرافيا والاداء التمثيلي العالي والمميز الذي بذل فيه فريق التمثيل جهدا كبيرا في ظل نص سردي بلغة فلسفية عالية واداء حركي متواصل، مزج بين عدد من المدارس المسرحية ابرزها “القسوة” و”الرمزية”.

شخصيات العمل ثلاثة رجال وامرأة عالقين في اربعة اقفاس على مستويين علوي وسفلي يتحركون فيها بآلية مضطربة كأنها حبيسة فضاء ضيق وعميق عصي على التحرر منه للانعتاق. وقد وفق المخرج بتوظيف السينوغرافيا وقدرات ومختلف مهارات الممثلين لطرح العديد من القضايا الاشكالية التي تعاني منها مجتمعاتنا ومنها قضايا “السلطات” سلطة العقل اللاواعي غير المعرفي وسلطة الذكر على الانثى وسلطة توظيف الدين للاعمال الارهابية . وشارك في التمثيل الفنانون يوسف البغلي وحنان المهدي وعبدالعزيز بهبهاني وخالد الثويني . –(بترا)

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح