أخبار عاجلة
المؤلفة أيمان الكبيسي

مسرحية “المملكة الزرقاء ” تأليف ايمان الكبيسي

مجلة الفنون المسرحية:

مسرحية “المملكة الزرقاء ” تأليف ايمان الكبيسي

( مسرحية للفتيان )


الشخصيات

سندباد: شخصية تاريخية عرفت بكثرة رحلاتها البحرية, تقوم بدورالراوي.
حورية:كائن خرافي نصفه فتاة والنصف الاخرسمكة تقوم بدورالراوي.
الاركة: نوع من انواع الحيتان البحرية مفترس وقوي جدا.
الاركة الصغير:ابن الأركة وهو مرافق لها دوماً
الحوت العنبر: نوع من الحيتان اقل شانا من الاركة.
ثعبان البحر: حيوان بحري. 
الاخطبوط:حيوان بحري له اذرع كثريتميزبذكائه ويعد اسعد الحيوانات
المائية
الدولفين:حيوان مائي اليف وهو اذكى الحيوانات على الاطلاق
الورنك:حيوان بحري شجاع
سمكة:حيوان خائف جدا

سندباد :مرحبا يا اصدقائي…لقد اشتقت اليكم كثيرا…الا تذكروني
أنا السندباد  البحري لقد قضيت سنين طوال من  حياتي في البحر
وسمعت وشاهدت الكثير من الأحداث التي جرت سابقا ولازالت
تجري إلى اليوم في البحار والمحيطات وهذه صديقتي حورية هي
من اجمل الكائنات البحرية, اتينا اليوم لنحكي لكم حكايةغريبة… 
جديدة…. وممتعة فهل انتم مستعدون؟
حورية: نعم يا سندباد حكايتنا اليوم عن احداث في اعماااااق المياه …. وانا
لدي فكرة ربما تعجب اصدقائي!
سندباد: حسنا ولم لا فلنستمع لفكرتك.
حورية:  أنا افضل ان اصطحب اصدقائي إلى اعماق البحر بدل من ان
نحكي لهمالاحداث …فما رايك؟
سندباد : فكرة جيدة , لكن هل كل اصدقائِنا يجيدون الغوص والسباحة
فأمواج البحر قوية واخشى ان تُغرق احبتي.
حورية:  كلامك صحيح اذن أنا من سأغوص في اعماق المحيط واصورلكم
الأحداث وانقلها لكم وانتم في مكانكم تتابعون مارأيكم ياأحبابي؟
سندباد: فكرة جيدة .
حورية: الان اسمحوا لي سأغوص في اعماق المحيط حيث المملكة الزرقاء
التي يحكمها الإخطبوط الذكي ونائبه العلامة دولفين…وسنرى ماذا

يحدث هناك؟
سندباد:يااصدقائي أن المحيط مليء بالكائنات الحية نباتية كانت ام حيوانية
أما الحيوانات ففيها المفترس وفيها الاليف وهذا ماسوف تطلعناعليه
صديقتنا حورية… (يرن الهاتف) انهاهي (يجيب على الهاتف) نعم
ياحورية …هلو صلتِ إلى المملكة؟حسنا (يغلق الهاتف ويتحدث
للجمهور) لقد وصلت صديقتنا إلى اعماق المحيط لنتابع ماترسله لنا
من معلومات ومناظر خلابة.
                                           (تفتح الستارة)


المشهدالاول

          (خلفية المسرح منظر كبير للمحيط في قاعة فيها كرسي للملك وحوله بعض المقاعد والحيوانات تتحرك خائفة على جانبي المسرح وهي تصرخ):ان عصابة الاركة قد احتلت المملكة. 
الاخطبوط: اهربوا إلى المخبأ بسرعة! 
الدولفين : سأنادي بمكبر الصوت إلى ابناء المملكة للذهاب للمخبأ المحصن الذي أنشأناه يا  مولاي, وبعد ذلك عليَّ اقفال المختبر والمكتبة حتى لايدمره االغزاة.
الورنك:وانا سأقوم بجولةٍ في أرجاء المملكة لتحذير الجميع. 
الاخطبوط: (بهلع شديد) هيا …هيا يا اصدقائي اسرعوا!!(يخرج الجميع من المسرح)
وحورية:(من داخل المسرح تحمل كاميرا بخوف شديد مع نفسها):ما الذي
جاءبي اليوم إلى هنا؟(إلى الجمهور بهمس):ابناء المملكة الزرقاء
تعرضوا لاعتداء عصابة الاركة التي تضم افراداً مجرمين …عليَّ
الاختباء قبل ان يعثروا علي ويقتلوني.
سندباد: (في جانب المسرح) يااصدقائي الاركة هو حوت كبير ومفترس
يعيش في المحيطات الباردة وهو من الثدييات ويسبح على الدوام
برفقة صغاره يعتمد في صيده لفرائسه على حاسة السمع  القوية لديه
عن طريق الموجات الصوتية.
 (يدخل الاركة المسرح مع  ابنه الاركة الصغير وهو متفاخر ومعه مساعده
الحوت العنبر وخادمه ثعبان البحر وهم يضحكون بصوت عالي)
الاركة: هاهاهاهاها لقد تمكنا بسهولة من احتلال المملكة.
الاركة الصغير: لقد اكلت الكثير من الحيوانات البحرية لهذا اليوم –يتثاءب
والان اشعر بالنعاس.
الاركة: سمعت ان هذه  المملكة تضم العديد من أنواع الحيوانات والكثيرمنها
هي الأصناف التي احب في طعامي ممممممم.
الحوت العنبر: مارأيك يا ابن العم ان نذهب في جولة صيد للتحضير لمأدبة
الاحتفال بالنصر الكبير؟
ثعبان البحر: ان سمحتم لي بالكلام! 
الحوت العنبر:من انت حتى تتكلم؟!!!!
الاركة : قل ماعندك.
ثعبان البحر:  أنا ارى ان الحيوانات كلها خائفة الان وهي مختبئة في
جحورها ولا فائدة الان من جولتنا للصيد(الحوت العنبر يبدوعليه
الغضب)
الاركة: كلامك صحيح … ان خرجنا الان لن نجد شيئا … ثم إنّا اكلنا الكثير
هذا اليوم!
ثعبان البحر: لهذا علينا الانتظار حتى تطمئن الحيوانات وتخرج عندها نجهز
عليها بسرعة. 
الحوت العنبر: (باستهزاء مع نفسه) رأي سديد!!!!
الاركة: لنأخذ قسطا من الراحة بعد هذا المنجز العظيم (ينظر الى صغيره)هيا
ياحبيبي لقد ظهرعليك التعب ولابد لك من الراحة.
              (يخرجان)
الحوت العنبر:( إلى ثعبان البحر) اكثرمن مرة حذرتك من مخالفة رأيي
…يبدوانك نسيت اني أنا الحوت العنبر ابن عم الاركة …ان
هجمت عليك سأفصل لحمك عن جلدك.
ثعبان البحر: (بخبث) لقد أسأت الظن بي لقد اردت ان اصرف عنك الاركة
وابنه حتى تنعم بصيدك لوحدك  فانت تتعب كثيرا.
الحوت العنبر: اشم رائحة الكذب في كلامك لكني سأُصدقك هذه
المرة…سأذهب للصيد بمفردي.
ثعبان البحر: أما أنا سأنظف ثوبي الجميل فقد اتسخ كثيراهذااليوم.
(يخرجان)
حورية: (من داخل المسرح الحمد لله انهم ذهبوا كم كنت خائفة منهم …أرأيتم
مافعلت تلك العصابة القاتلة بالمملكة السعيدة …(تلتفت يمينا وشمالا) 
اصدقائي علي الاختباء من جديد قبل ان يأتي احد افراد العصابة
وسأعود فيما بعد لأنقل لكم الاحداث. 
                                 (تعتيم)
سندباد: (على احد جانبي المسرح) يبدو ان حورية لم تكن محظوظة في 
اختيار وقت الغوص في المحيط …. اخشى انت تعرض
لمشاكل…اتمنى ان ترجع لنا بسلام, اني قلق عليها جدا!!! 



المشهد الثاني

(قاعة الاجتماعات في مخبئ المملكة الزرقاء ومجموعة صخور ونباتات مائية والاخطبوط والورنك والسمكة) 
حورية:(خلف احدى الصخور) : ياعزيزي سندباد اطمئن لقدوصلت
المخبأ بسلام وسأصورما يحدث هنا وانقله لكم. 
الورنك: ( يخاطبالاخطبوط) مولاي ما الذي علينا فعله الان؟انهم
يصطادون اي حيوان يخرج من مخبئه.
سمكة: (بخوف) ياويلي … ياويلي اشعرانهم قادمون .
الاخطبوط: لاتخافي ياصغيرتي فهذا المخبأ آمن ولايمكنهم الوصول اليه.
 (يدخل الدولفين متعبا)
الدولفين:فعلا لقد صممنا هذا المكان  بشكل محكم… تحسبا لمثل هذه
المواقف.
الاخطبوط: (إلى الدولفين) لقد تأخرت في اللحاق بنا كنت قلقا عليك!!!
الدولفين:فعلا يا مولاي كان علي تامين مكان  الكتب ومواد المختبر فانت
تعرف انها كل ثروتي في الحياة.
الورنك:يا سيدي الملك ان الغذاء الموجود في مطبخ المكان لايكفي  لمدة
طويلة. 
الاخطبوط: علينا ايجاد حل (إلى الدولفين) هل لديك حل ياحكيم المملكة.
الدولفين: يامولاي الحل الوحيد هو اخراج هؤلاء الغزاة من  المملكة. 
سمكة: (بخوف) لن ننجح في ذلك انهم اقوياء…اقوياءجدا!!!! 
الاخطبوط: القوة ليست بالعضلات انما القوة بالتفكيرالسليم والحكمة .
الرونك:الحرب خدعة.
الدولفين:ماكانوا ليتمكنوا منا لولا انهم باغتونا غفلة. 
سمكة : اااااه … اااااه كيف؟كيف نسيت ذلك؟ (تبكي)
الدولفين: هل نسيت شيئا؟
سمكة:نسيت ايقاظ صديقي قنديل البحر, انه نائم في البيت…اخشى ان تجده
العصابة!!!
الورنك: لاتقلقلي لقد ايقظته وهو الان في المطبخ يأكل.
سمكة: الحمدلله … شكرا ياعزيزي.
الاخطبوط: اريد متطوعا من اصدقائي يخرج ليستطلع امورالمملكة. 
الورنك: أنا هو يا مولاي. 
الاخطبوط:  فعلا انك الشخص المناسب…فانت سريع الحركة ورشيق, لكن
كن حذرا فهم ماهرون في  الصيد.
الورنك:لاتقلق يا مولاي …سأعود لكم بالأخبار(يخرج).
الاخطبوط:سنعقد بعد العصر اجتماعا بعد ان يأتي الورنك ارجو ان تكونوا
حاضرين. (يخرج ويتبعه الاخرون)
حورية:  (تخرج من خلف الاعشاب البحرية) كم هم متعاونون انها مملكة
سعيدة احبائي (إلى  الجمهور) سأخرج خلف الورنك لأتابع مايجري
في الملكة واعود اليكم فيما بعد الى اللقاء.                       
                                (تعتيم)
سندباد:  (في جانب المسرح)  بالطبع ياجميلتي, هي مملكة سعيدة لان افراد
شعبها متحابين متعاونين فيما بينهم, كما ان ملكهم يوصف بانها سعد
الحيوانات البحرية على الاطلاق وهو يحاول اسعاد شعبه (يستدرك) 
تذكرت, أ تعرفون ماهو الورنك؟أنا سأخبركم عنه انه حيوان مائي
يسميه البعض ابومهماز وهو من شعبة الفقريات يتغذى على
القشريات الصغيرة, شكله يشبه الطائرة الورقية وهو سريع الحركة
لذلك اختاره الإخطبوط لهذه المهمة لنتابع ماذا سيفعل.

المشهدالثالث

     (المملكة, والورنك مختبئ خلف صخرة كبيرة وعصابة  الاركة موجودة على المسرح )
الاركة الصغير: (يبكي) ابتي اني جائع …جائع لم آكل منذ وقت طويل!!!
الاركة: (إلى الحوت العنبر) اذهب بسرعة واحضر لصغيري مايريد.
الحوت العنبر: ياسيدي لاتوجد حيوانات في المملكة. 
الاركة: (إلى الحوت العنبر بغضب) كيف ذاك؟الم تقل لي انها اكبرمملكة
للحيوانات المائية؟
ثعبان البحر: (بخبث) ربما يكون الخبر كاذبا!!!
الحوت العنبر: (بغضب)اخرس ايها الاحمق  أتتهمني بالكذب؟
ثعبان البحر: (بخوف) ياسيدي لا اقصد اتهامك لكني اشكك في المصادر
التي جاءتك بالأخبار!!!
الحوت العنبر: يالك من حاقد …حاسد, انت تريد ان تستولي على منصبي انا
متأكد من ذلك.
ثعبان البحر:لا لاياسيدي.
الاركة: (يقاطعه)كفى جدالا ألم آمركم بجلب الطعام لصغيري.
الحوت العنبر: أنا اشك انها تختبئ في مكان سري ليس بعيداعنا.
ثعبان البحر: (باستهزاء) وكيف سنجد  هذا المكان السري ياسيدي؟
الحوت العنبر: (إلى ثعبان البحربصوت خافت) اسكت والا قطَّعتك (الى
الاركة) ننتظرظهوراحدى الحيوانات ونراقبها عن بعد لنستدل
على المكان وعندها(يسيل لعابه) سنأكل مالذ وطاب. 
الاركة:فكرة لابأس بهاعليكما استكشاف المكان بينما احاول ان اجد شيئاً
يسكت جوع حبيبي اني اسمع اصوات تدل على قرب الفريسة
مني.
                              (تعتيم)
سندباد:هل رأيتم مارأيت؟ان الحوت وثعبان البحرمختلفان دوما, وهذا
ربما يسهل الامرعلى اصدقاؤنا فكلما تفرقت الجماعة ضعفت وكلما
توحدت اصبحت قوية, يبدو ان حورية عاودت الارسال لنتابع معا.

المشهدالرابع

(المخبأ والحيوانات الموجودة في المكان هي كل من الإخطبوط والدولفين
والسمكة وقنديل البحر)
السمكة: انظروا ها قد اتى الورنك. 
المجموعة:الحمدلله …الحمدلله(يدخل الورنك إلى المسرح وهومتعب)
الورنك: (يلتقط انفاسه بصعوبة) اخيرا تمكنت من الهرب …كاد الاركة ان
يمسك بي. 
سمكة: (بهلع)  ومن قال لك انه لايتبعك الان؟
قنديل البحر: سأتأكد من ذلك بنفسي. ( يخرج)
الاخطبوط: استرح قليلا ياعزيزي انك متعب. 
الورنك : لاوقت لدينا للراحة …هناك امرخطير! 
الاخطبوط :اذن تكلم بسرعة.
الورنك: هم ينتظرون خروج احدنا للإجهازعلى المخبأ والتهام كل من
فيه.(يعود قنديل البحر)
الدولفين: علينا اولاً تحذير الجميع من الخروج من المكان.
قنديل البحر:اناسأقوم بهذه المهمة واعود حالا لاتقلقوا. (يخرج القنديل)
سمكة: (تضرب على راسها) هذا ماكنت اخشاه …(تبكي)…سنموت
سنموت!!!!!! 
الاخطبوط: لا داعي لهذا الخوف سيكون كلشيءعلى مايرام …وربما
يكون هذا الخبر هو بداية خطتنا المحكمة.
الدولفين:  (إلى الاخطبوط) يبدوان مولاي يفكرفيما افكرفيه!!! 
السمكة: (بهلع) إنه ليس وقت التفكيربل وقت التنفيذ …سنموت!!!!
الورنك: (إلى السمكة) انك متوترة جدا اذهبي لمخدعك واسترخي ونحن
سنتكفل بالأمر (تخرج السمكة  وهي تضرب على راسها وتبكي)
الدولفين: كنت  قد قرأت في كتاب كليلة ودمنة عن حيلة استخدمها ارنب
لطرد الفيل من البحيرة وخطرت لي فكرة اقتباس الخطة لطرد
العصابة.
الاخطبوط: نعم قرأت كثيرا من هذه القصص. 
الورنك: ماذا تقصد يادولفين … ماهي الخطة؟
الدولفين : نقوم بخداع العصابة بالقول ان مملكتنا هي مملكة الشمس. 
الورنك:وهل يصدقون ذلك؟
الاخطبوط: هذا مايقع على عاتقنا, علينا احكام الخطة وتوزيع الادوار.
               (يدخل قنديل البحر للمسرح)
الدولفين: ان سمحت لي يامولاي سأختار الافراد المشاركين في تنفيذ
الخطة.
الاخطبوط: لك ماتريد ياحكيم.
الدولفين:الورنك يحاول استدراج العصابة إلى الشعب المرجانية في الوقت
الذي نكون نحن بانتظارهم هناك (ينظرالى الورنك)  وسنتناقش
بالتفاصيل لاحقا. 
الورنك: اناعلى استعداد لأي دورخدمة للمملكة. 
الدولفين: أما انت ياقنديل البحر فيمكننا الافادة من جسمك الشفاف المضيء
في تمثيل دور قرص الشمس.
قنديل البحر: انامستعد ….انامستعد.
الدولفين: أما أنا فسأقوم بتقليد صوت الشمس. 
الورنك: ياحكيمنا ماهو دوري بالضبط؟لم افهم ماتريده مني!
الدولفين:تعال معي لأشرحلك. ( يخرجانمنالمسرح)
(تعتيم)

سندباد:جميل ان نستخدم ذكاءنا في الخيروالمصلحة العامة كما فعل
صديقنا الدولفين…لكن يا احبتي الذكاء وحده غيرمجدٍ ما لم نتعلم
ونقرا حتى نطور انفسنا وبلادنا…هل توافقوني الراي؟ أنا متأكدمن
ذلك, مارأيكم لو عدنا للأعماق لنرى آخر الاحداث؟هيا بنا.


المشهد الخامس
                                              (منظر المملكة)
الاركة:أترون ماارى؟ …احدهم قادم !!!!!
الحوت العنبر: سأقوم باصطياده (يمسح مايخرج من فمه)
ثعبان البحر: لا ياعزيزي…انه يحمل راية بيضاء لا يجوز قتله…ربما يُفيدنا
في العثورعلى المخبأ السري.
الحوت العنبر: الاترى انك تخالفني على الدوام؟ يبدو انك تريد ان اهجم
عليكوانزععنكثوبكالجميلهذا!!! 
الاركة:ارى ان ثعبان البحر محق في كلامه. 
(يدخل الرونك حاملا راية بيضاء وينحني امام الاركة بخوف, الاركة
الصغير يروم الهجوم عليه لالتهامه لكن الاركة يمسكبه)
الاركة: ماالذي جاء بك الينا؟الست خائفا؟
الورنك: (بخوف)ومن لا يخافك ياسيد البحاروالمحيطات؟ (بتظاهر
ومبالغة) لكني اطمع بالانضمام اليكم ومشاركتكم مغامراتكم المثيرة
ياابطال.
الاركة:وماالذي يثبت صدق نواياك؟
الورنك:اطلب مني ماشئت؟لإثبات صدق قولي.
الحوت العنبر: دلناعلى المكان السري الذي يختبئ فيه اصدقاؤك.
الورنك: (يتظاهربالفرح) بكل سرورهذا سهل جدا.
ثعبان البحر: اليس غريبا ان تدلناعلى مكان رفاقك السري؟
الورنك :انهم ليسوا رفاقي … لطالما سخروا مني ونبذوني كوني اشبه الطير
في جسمي  .. أنا اكرههم بشدة, ثم ان ملكهم ذلك الاخطبوط
البغيض يمنعني من اكل  الاسماك اللذيذة.
ثعبان البحر: (يهمس للأركة) انه صيد ثمين ياسيدي سيدلناعلى الكنز
الثمين ثم ناكله بعد ذلك  (يمسح الاركة لعابه بيديه)
الاركة: اهلا بك في عصابتنا الخطرة هاهاها.
الورنك: (يتظاهربالفرح) شكرالك ياسيدي المبجل العظيم. 
الحوت العنبر: ألان دُلَّنا على مكان هؤلاء الحمقى.
الورنك:بكل سرور يامولاي ليس هذا فقط بل سأدلكم على الابواب السرية
للمكان, لكن يجب علينا ان نكون حذرين خشية ان يرونا ويغلقوا
الابواب.
الاركة: وما العمل في رايك؟
الورنك: تسبحون خلفي عن بعد حتى يصعب  عليهم رؤيتكم ويشكّو ابي.
ثعبان البحر: كلام سليم. 
الاركة: (ينظرالى الحوت) ياابن العم لنجهزانفسنا للحظة الحاسمة. 
الورنك: حسنا سأسبح امامكم وانتم تسيرون ببطء خلفي — اتفقنا؟
الجميع:  اتفقنا. 
(يخرج الجميع, وتدخل حورية وهي تحاورسندباد) 
حورية: (بصوت منخفض) اين انت ياصديقي؟أما زلت هنا؟
سندباد: أنا هنا لقد قلقت عليك كثيرا. 
حورية: انابخير… كنت اختبئ خلف الصخور كي لاتلقي العصابة القبض
عليّ, وكنت فرحة جدا من نجاح الورنك في اقناع العصابة!!! 
سندباد:  نعم يبدو انه ممثل بارع هاهاها….تظنين أن اصدقاءنا سينجحون
في خطتهم؟
حورية:طبعا ياعزيزي لانهم اذكياء ومتعاونون…عليَّ المغادرة الان
لمتابعة ما سيجري,إلى اللقاء. 
(تعتيم)
سندباد: (إلى الجمهور) فعلا يااصدقائي, ان من يفكربشكل سليم ويقرا
كثيراسينجح, وهذا ماتحدثنا عنه قبل قليل, مارأيكم ان نعود مرة
اخرى إلى المحيط لنرى اخرالاحداث.

المشهد السادس

(مكان مليء بصخور ونباتات ملونة بالوان زاهية بينما قنديل البحر واقف في الاعلى على شكل قرص الشمس وصوت الاركة من بعيد يحاورالورنك من خارجا لمسرح) 
الاركة:يبدو إنك تخدعنا,انه طريق  الشُعَب المرجانية. 
الورنك: كيف اخدعك يامولاي وبإمكانك القضاءعليَّ في اللحظة؟صحيح
نحن سنمرُّعلى الشُعب المرجانية, لكن عليكم التوقف قليلا ثم اللحاق
بي.(يدخل الورنك ويختفي بسرعة خلف الشُعب المرجانية وتدخل
بعده العصابة وهم يلتفتون يمينا وشمالا) 
الحوت العنبر: اين ذهب هذا اللعين؟يبدوانه خدعنا!
الاركة: (بغضب) الويل له…سأقطّعه إربا إربا!!!!
ثعبان البحر: اظن اننا وقعنا في فخ!
        (صوت مخيف من خارج المسرح صادرعن الدولفين)
الدولفين:هاهاهاها فعلا انتم في الفخ يالكم من حمقى!!!!!
الاركة: من انت؟وكيف تجرؤ على شتمي؟
الدولفين: لن اكتفي بشتمك بل سأنتقم منك ومن معك!!
الاركة: (بغضب يتزايد) من انت؟
الدولفين:  انظر فوقك أنا الشمس.
(تنظرالعصابة وترى قنديل البحر كأنه قرص  الشمس)
الحوت العنبر: صحيح انها هناك!!!
ثعبان البحر: (بقلق) ماالذي اتى بكِ هنا في قاع المحيط؟
الدولفين:ايهاالاحمق أنا في السماء لكن اشعتي تصل اليكم ولأنكم تجرأتم
على الدخول في مملكتي وتدميرها لذا سأرسل اشعتي القوية
لتحرقكم في مكانكم.
ثعبان البحر: هل تقصدين يامولاتي بانك  انت من ارسلت الورنك الينا
لخداعنا؟
الدولفين:  نعم …كان بامكاني القضاءعليكم وانتم داخل المملكة لكني اردت
ان ترى كل حيوانات  المحيط ماسأفعله بكم لتكونوا عبرة لمن
اعتبر!!!!
الاركة: ( بخوف) سيدتي ومولاتي نحن لم نكن نعلم انها مملكتك …ارجوك
اعفِ عنا ارجوك …وأعدكِ اني لن اكررها مرة اخرى.
الدولفين: (بغضب) انك تثيرغضبي, لا يمكن ان اصفح عنك. 
الاركة:يامولاتي ان احتلال المملكة كان قرار ابن عمي الحوت العنبر
وليس قراري.
الحوت العنبر: لالالالاتصدقيه انه ماكر, هومن أمرنا باحتلال المملكة بعد
ان سمع كلام ذلك الثعبان اللعين.
ثعبان البحر: ومن أنا ليكون لي بينكما رأي أو كلام ؟ (ينظرالى
الشمس)انهما كاذبان لاتصدقيهما (يهرب من المسرح بسرعة)  
الاركةالصغير: (ينظرالى ابيه) ابتي اني خااااااائف!!!!
الاركة:يامولاتي ارحمي ضعف هذا الطفل الصغيرواصفحي عنا.
الدولفين:حسنا ربما  اصفح عنكم لكن بشرط! 
العصابة:نحن موافقون على اي شيء يامولاتي.
الدولفين:  شرطي هو ان تغادروا المملكة حالا ولاتعودوا اليها ابدا…افهمتم؟(تخرج العصابة بسرعة من المسرح وسط ضجةاصواتهم وهم
يقولون): لك هذا… نعم يامولاتي …شكرا يامولاتي.
                     (يظهرالدولفين من خلف الكواليس وهو يتابع هروب العصابة ليتأكد من نجاح خطته)
الدولفين: (بصوت عالي) ياصديقي الورنك نادِعلى صديقنا قنديل البحر
وتعالا لقد تخلصنا من العصابة والى الابد.
(يدخل الاخطبوط)
الاخطبوط: الحمد لله لقد تخلصنا منهم وهذا بفضل ذكائك ايهاالعبقري.
الدولفين:بل كان نجاحنا بفضل تعاوننا معا وحكمتك في بناء المكان السري
الذي حمانا من شرورالعصابة.
  (يدخل الورنك وقنديل البحروباقي الحيوانات وهم يرقصون فرحين) 
سمكة:صحيح ماقاله الورنك؟ام انني احلم؟ (تمسح عينيها بيديها)
الاخطبوط:يا ابناء شعبي  الحبيب؛احتفالابهذاالنصرسنعلن هذا اليوم عيداً
رسميا للمملكة نحييه كل عام, أما الان فعلينا الرجوع إلى مملكتنا
الحبيبةلنبدأاحتفالناهناك.
(تعلوالمسرح اصوات الضحك والتصفيق بينما تظهرحوريةعلى المسرح) 
حورية:الان ياأ عزائي بعد ان انتصراصدقاؤنا في المملكةعلى
المعتدين يمكنني العودةاليكم بسلام بعد الاحتفال, انتظروني لن
أتأخرعليكم.
                              (تعتيم)
سندباد:  اهلا بك وبعودتك الينا سالمة بعد مغامرة شيقة ورحلة ممتعة في
اعماق المحيط (إلى الجمهور) اصدقائي علمتنا هذه القصةان
نكون واثقين من انفسنا, واقوياء بعقولنا بكثرة القراءة
والاطلاع,فالدولفين والاخطبوط لم يتمكنا مع اصدقائهم من هزيمة
الاعداء لولا ذكائهم وقراءاتهم الكثيرة وكذلك في تعاونهم وحبهم
لبعضهم البعض وحبهم لمملكتهم وهذامايجب ان نتعلمه ونعمل به
حتى نُصبح …بالحب … بالتعاون…بالعلم اقوياء. 


               (تفتح الستارة)
حورية:حبايبي كنت خائفة ان تصطادني العصابة ولا اراكم ثانية لكن الحمد
لله هاقد نجوت, اتمنى ان تكون هذه الرحلة قد اعجبتكم وافادتكم
والان استودعكم الله واترككم مع احتفال المملكة على امل ان نلقاكم انا
وصديقي الرحالة البحري سندباد في حكاية جديدة ومغامرة مثيرة,
إلى اللقاء.
سندباد: إلى اللقاء…الى اللقاء
( تعلو المسرح موسيقى واغاني والحيوانات تغني معا)
في البحرو المحيطات كثر هي الكائنات
في شعب مرجانية          في شكل صخور ونبات
فطباعنا…… مختلفة       نحن… نحن الحيوانات
فينا الاليف والمفترس وكلنا… حيوانات
لكنا لانرضى عدوا ومن يقطع كل الطرقات
نطرد …من صحبتنا من على لحومنا يقتات
في البحر والمحيطات تعيش احلى الكائنات

(ستار)

عن محسن النصار

الفنان محسن النصار كاتب ومخرج مسرحي عضو مؤسس في تعاونية الإعلام الإلكتروني المسرحي العربي التابعة للهيئة العربية للمسرح ومدير موقع مجلة الفنون المسرحية وعضو نقابة الفنانين العراقين المركز العام بغداد,وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين المركز العام وحاصل على العديد من الجوائز والشهدات التقديرية والتكريم من خلال مشاركاته المسرجية في المهرجانات العربية والعالمية

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.