أخبار عاجلة

مدنين:حومة «الرايونو» في عمل مسرحي عن «الحقرة»/أحمد اللملومي

عمل مسرحي جديد للمخرج المسرحي علي اليحياوي في طور الإنتاج بعنوان «رايونو سيتي» بمشاركة 14 ممثلا بين المحترفين والهواة ويطرح هموم المواطن التونسي وقضاياه من خلال حي شعبي إختاره المخرج وهو حي يعرف بـ»حومة الرايونو» في مدينة مدنين.
في لقاء للشروق مع مخرج هذا العمل علي اليحياوي تحدث عن موضوع العمل وطرحه وأبرز الجوانب التي ركز عليها.
«رايونو سيني» هو إقتباس عن نص مسرحي الماني كتب سنة 1823 للكاتب المسرحي جورج بوخنر ويتحدث عن حالة جندي في الدرجة السفلى للجيش الألماني تعرض لإضطهاد جسدي ومعنوي وما اثار مخرج العمل في هذا النص وخاصة بعد الثورة التونسية هي حالة الحرق لمحمد البوعزيزي لنفسه وتواصل عمليات الإنتحار بهذه الطريقة في تونس اليوم من أجل العيش بكرامة، وهو ما وجده المخرج في هذا النص عندما يقتل هذا الجندي زوجته في نهاية المسرحية بطريقة شنيعة جدا ليعبر عن إحتجاجه عن طريق الجسد الخاص وهي زوجته التي يعتبرها جسده الخاص عندما تم إستغلالها في علاقة جنسية ما.
وفي إقتباس العمل من حي شعبي بمدنين «حومة الرايونو» يعيش سكانه حالة من «الحقرة» وفق وصف المخرج الذي يقول أن هذا الإضطهاد بإمكانه أن يولد ظواهر اخرى كالإرهاب والتطرف والجريمة المنظمة وحالة من الإرتباك في المجتمع إن لم تفهم المنظومة السياسية والإقتصادية للبلاد اليوم حاجياتهم الحقيقية وطموحاتهم وطلباتهم.
ويعود المخرج في دلالاته بالصورة الموجودة اليوم في المجتمع الذي يسخر نوعا ما من مثل هذه الأحياء كالجبل الاحمر أو حي التحرير وأوسيدي مخلوف في مدنين والسيجومي وغيرها من الإحياء الشعبية في العالم بالعموم أو في تونس عندما نلخص، التي تعيش من فتات وفضلات إقتصاد العالم حسب تقديره طارحا مثالا كرسكلة البلاستيك هذه المهنة المهمشة التي يمتهنها سكان مثل هذه الاحياء لكن واقعها هو إقتصاد قوي تتمعش منه رؤوس الاموال.
في شخصيات المسرحية تم اللعب على ثلاثية المضطهد والسلطتين الإقتصادية والسياسية ليدور الحوار بين هاته الأطراف وستجد في شخصيات العمل المهرب والباحث الدكتور.. رجل الاعمال… أصحاب المهن الشاقة والمهمشة ..المجانين وغيرهم.
ويؤدي هذا العمل كل من الممثلة القديرة لطيفة القفصي، فرحات دبش، عواطف العبيدي، كيلاني زقروبة، مكرم الصنهوري، ضو خلف الله، نادية تليش، لسعد جحيدر، ادريس عبد القوي، جهاد الفورتي، شوقي العجيلي، عبد العزيز التواتي، أسماء بن حمزة وحمزة بن عون.
هذا العمل من دراماتورجيا وإخراج للمخرج علي اليحياوي وسينوغرافيا لمفتاح بوكريع وتوظيب عام لأيمن السريتي وملابس لجليلة المداني وقيافة محمد عدالة على أن يكون هذا العمل جاهزا في جانفي 2017.

المصدر/ الشروق

محمد سامي / مجلة الخشبة

عن محمد سامي

محمد سامي عضو نقابة الفنانين العراقين - وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين ييعمل لدى مركز روابط للثقافة والفنون ومحرر في موقع الخشبة و موقع الهيئة العربية للمسرح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.