كلمة المسرحي د.صلاح القصب رئيس اللجنة العليا لمهرجان العراق الوطني للمسرح في افتتاح الدورة الأولى من مهرجان العراق الوطني  للمسرح

 

 

 

كلمة المسرحي د.صلاح القصب رئيس اللجنة العليا لمهرجان العراق الوطني للمسرح

في افتتاح الدورة الأولى من مهرجان العراق الوطني  للمسرح

بسم الله الرحمن الرحيم، نور على نور..

معالي وزير الثقافة الدكتور حسن ناظم ممثل فخامة رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح المحترم،

السيد نقيب الفنانين العراقيين الدكتور جبار جودي المحترم،

الأصدقاء الضيوف، 

سلاماً ومحبة

     أيها المسرحيون، يا أجيال مسرحنا الذهبي، يا مهندسو حضارات العالم، يا موج الزمن داخل الزمن، مهرجانكم هذا سحر شرقي، يطير بنا فوق مدن وقارات وحقول زهور لتنشر موجات السلام والجمال.

ادخلوا إلى عصر التكنولوجيا، وفزياء الفن، وأحلام الدهشة التي تعتمد الثقافة المركبة وعلوم الرياضيات وأرقام الجبر ومعادلات الكيمياء والجبر.. اغزوا الزمن بالزمن.. ارسموا أطلسا مسرحيا لمسرح عراقي حداثوي لا ينظر إلى الماضي بل ينظر إلى هناك، لمدن يسكنها الجمال والشعراء.. لمدن المسرح التي تعزف أناشيد لم نسمعها من قبل بسمو يبحر في فضاء يمنحنا هوية الوجود ويدفعنا إلى مسافات بعيدة نرى من خلالها الأفق.. اقتربوا من واحة الشعر والهندسة والرواية والموسيقى والفن التشكيلي.. اقتربوا من علوم البصريات وموج الحداثة والمغامرة والتغيير.. لا يمنك أن يكون هناك فن بدون مغامرة..

هندسوا عصر مسرح عراقي جديد.. قلصوا المسافات التي تبعدكم عن حداثة التجارب العالمية.. إنكم تمتلكون قوة التغيير لأنكم حركة الديالكتيك.. إنكم جيل مسرحي عراقي شبابي جديد.. أنتم أولا من يصنع مسرحاً يقربنا إلى الموج العالمي..

باحترام كبير نثمن دور فخامة رئيس الجمهورية في قراءة ومتابعته مستمرة لأطلس الثقافة والفنون والعمل على تطوير حقولها وصولا لسلالم مرتفعة..

باقة من أزهار اللوتس للهيئة العربية للمسرح ومجلسها التنويري الذي ينشد أمواجا تصدح بالجمال والسلام، كما نثمن دور الهيئة العربية للمسرح والدور التفاعلي وحوارها المستمر في هندسة هذا المهرجان..

باقة ورد لنقابة الفنانين العراقيين ومجلسها المتميز ورئيسها المهندس المعماري الدكتور جبار جودي..

هندسوا اطلسية هذا الطقس الشرقي.. استمروا بالحركة لأنكم الحركة والوجود

مجدا لعراقنا العظيم وتحية لكم يا صناع الجمال والحضارات، مجدا لكل الأجيال التي هندست مسرحنا العراقي الذهبي

سلاماً لكم مرة أخرى يا مهندسو هذا الاحتفال الشرقي…. شكرا

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح