فرقة دوز تمسرح المغربية تشارك بالخادمتان في دورة (25) لمهرجان القاهرة الدولي للمسرح المعاصر والتجريبي

اختيرت المسرحية المغربية “الخادمتان” لفرقة دوز تمسرح – مراكش من قبل لجن مشاهدة مهرجان القاهرة الدولي للمسرح المعاصر والتجريبي للمشاركة في فعاليات دورته الخامسة والعشرون المزمع تنطيمها (من 10 إلى 21 سبتمبر 2018) والتي تصادف الإحتفال باليوبيل الفضي للمهرجان.
وقد أصدرت إدارة مهرجان القاهرة الدولى للمسرح المعاصر والتجريبى بيانا أوضحت فيه أنها ستستقبل عددا محدودا من العروض لا يزيد على الخمسة وعشرين عرضا تمت مراعاة التنوع الثقافى والمشهدى وعنصر الجدة في انتقائها. وأضاف البيان أن العروض المتقدمة للمشاركة بلغت هذا العام 160 طلب مشاركة، منها 83 عرضا من 36 دولة أجنبية، و77 عرضا من 15 دولة عربية. وكانت أكثر الدول الاجنبية المتقدمة للمشاركة هى البرازيل ب12 عرضا، وأكثر الدول العربية هى تونس التي تقدمت ب 17 عرضا مسرحيا، بالاضافة الى 3 عروض عبارة عن انتاج مشترك ما بين دول عربية واخرى اجنبية..
واختارت لجان المشاهدة 25 عرضا مسرحيا للمشاركة في فعاليات الدورة 25 لمهرجان القاهرة الدولي للمسرح المعاصر والتجريبي. منها : 11 عرضا اجنبيا تمثل 9 دول، و9 عروض عربية من 8 دول.
ومسرحية الخادمتان التي حظيت باهتمام مهم هذا الموسم، أخرجها واقتبسها عن جون جونيه المسرحي العراقي الكبير جواد الأسدي، وإبداع فرقة دوز تمسرح ومن إنتاج مؤسسة المسرح الوطني محمد الخامس بالرباط موسم 2017/2018.
للإشارة سبق وأن اختيرت مسرحية “الخادمتان” لتمثيل المغرب ضمن فعاليات النسخة 10 لمهرجان المسرح العربي بتونس مطلع يناير 2018. كما حصلت على جائزتي التشخيص والسينوغرافيا في المهرجان الوطني للمسرح بتطوان – الدورة 19. وشاركت أيضا في مناسبات مسرحية عدة منها الدورة 11 لمهرجان ليكسا بالعرائش، والدورة 13 لمهرجان طنجة الدولي للفنون المشهدية، وضمن فعاليات مهرجان الحسيمة المسرحي في دورته التاسعة كما جالت الفرقة بالعرض في إطار برنامج الجولات المسرحية لفائدة المغاربة المقيمين بالخارج برسم الموسم الحالي في كل من الإمارات العربية المتحدة وفرنسا.
يقوم عرض الخادمتان، كما يعبر المسرحي جواد الأسدي، على لعبة التعرية والسخط والنبش عن المسكوت عنه والمؤجل المزمن الذي حوّل الأنوثة وحياة الخادمتان إلى درجة عالية من الهتك اليومي. فالخادمتان يستخرجان من خزانة السيدة ملابسها واكسسواراتها وعفنها وشبهاتها ويبدآن في لعبة تبادل النبش والحفر في جوفيهما التواقان الى إطاحة موروث طويل من الانسحاق تحت استبداد وعجرفة السيدة التي لا تظهر في العرض أبدا، حيث أنها تتساكن معهما وتسلب ملذاتهما. إنها لعبة الاضمحلال والتلاشي تحت ضربات قطار يمر يوميا ليخترق ويزعزع أرواحهما / ارواحنا في لعبة شهية للبحث عن الحرية.
سبق للأسدي ان اشتغل مع ممثلين مغاربة في مسرحيتين هما “المصطبة” و”السيدة جولي”.. إلا أنها المرة الاولى التي قدم فيها المخرج العراقي جواد الأسدي عرضا مسرحيا مع فريق فني مغربي بالكامل وفي إطار فرقة مغربية بدعم وإنتاج من مؤسسة المسرح الوطني محمد الخامس.
– فريق مسرحية الخادمتان المشارك في الدورة 25 لمهرجان القاهرة الدولي للمسرح المعاصر والتجريبي : إعداد وإخراج جواد الأسدي – مساعد مخرج عبد الجبار خمران – تشخيص : رجاء خرماز و زينب الناجم – سينوغرافيا : يوسف العرقوبي – تاليف موسيقي : رشيد برومي – علاقات عامة : غزلان الإدريسي.

عن عبد الجبار خمران

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.