أخبار عاجلة
مشهد من العرض

فرقة إمنزا للمسرح والتراث تقدم عرضها المسرحي الجديد “ذونكيند”

مجلة الفنون المسرحية 

 

قدمت فرقة إمنزا للمسرح والتراث يوم  الثلاثاء 27 مارس 2018 عرضها المسرحي الجديد “ذونكيند” أي الذاكرة في إطار الاحتفال باليوم العالمي للمسرح بدعم من المديرية الإقليمية لوزارة الثقافة والاتصال- قطاع الثقافة بالحسيمة . المسرحية من تأليف وإخراج محمد سلطانة وتشخيص إدريس القجطيعي،نور الدين خالص،حفيضة اليعزوبي، بسمة واعلي وعصام لهيت .

وعلى مستوى المؤثرات وتقنيات الخشبة، نجد كل من اشرف البعزتان على الموسيقى، رفيع القاسمي و كريم اوعمو على الانارة، الملابس والماكياج حياة المساوي، سينوغرافيا رشاد كوكوح وسعيد الحقوني، تصميم الملصق ايوب اعراقي، اما فقرات التقديم فكانت من نصيب ندى البضموسي .  

هذا في إطار الذكرى 44 لاعتماد اليوم العالمي للمسرح ، هته السنة أوكلت المهمة لخمسة كتاب لكتابة رسالة المسرح بينهم مايا زينب مخرجة وممثلة وكاتبة مسرحية من لبنان  تكتب “من خلال قوة الحكاية والخيال يمدنا المسرح بطرق جديدة لرؤية العالم ولرؤية بعضنا البعض ، وهذا من شأنه ان يفتح المجال للتفكير المشترك وسط الجهل الساحق للتعصب…” كانت كلمات للترحيب بالحضور.

مسرحية “ثونكيند ” أي الذاكرة  التي حضيت باهتمام ومتابعة  زوار دار الثقافة الأمير مولاي الحسن بالحسيمة  تجسد تجربة إبداعية واعدة خطت مسار فرقة “إمنزا ” بإسهاماتها في خلق التنوع وإذكاء التميز على خريطة الإنتاجات المسرحية بالمغرب ، تعالج قضية الأسرة ودورها في بناء المجتمع واعتبار الطفل اللبنة الرئيسية في هذا البناء خصوصا  بحيث مزجت المسرحية بين أهمية نصها كموضوع يطرحه واقع المجتمع المغربي، وبين لمسات توحي بالفرجة والواقعية ،بلغة تنهل من القاموس المحلي  جسرا للتواصل والاتصال بين النص المسرحي والجمهور الحاضر .

وكشفت الفرقة انها بصدد الاشتغال على نص جديد سيتم الإعلان عنه قريبا في تجربة إبداعية جديدة .

عن محسن النصار

الفنان محسن النصار كاتب ومخرج مسرحي عضو مؤسس في تعاونية الإعلام الإلكتروني المسرحي العربي التابعة للهيئة العربية للمسرح ومدير موقع مجلة الفنون المسرحية وعضو نقابة الفنانين العراقين المركز العام بغداد,وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين المركز العام وحاصل على العديد من الجوائز والشهدات التقديرية والتكريم من خلال مشاركاته المسرجية في المهرجانات العربية والعالمية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.