فاعليات الملتقى المسرحي الأول ميكروتياترو – اسبانيا بين القاهرة والاسكندرية / داليا همام #مصر

أكاديمية الفنون المعهد العالي للفنون المسرحية فرع الإسكندرية بالتعاون مع معهد ثربانتس بالاسكندرية ومعهد ثربانتس بالقاهرة والسفارة الإسبانية يقدمون الملتقى المسرحي الأول (ميكروتياترو) أسبانيا. ايام ١٣ و١٥ و١٦. وتشارك العروض الآتية ضمن فاعليات الملتقي: 1. Ajuste de cuentas – Rubén Tejerina / كشف حساب – روبين تيخيرينا تمثيل: أحمد البنهاوى – أميرة عبد الرحمن – همسة الخياط اخراج. محى الدين يحيى 2. Flash Back – Gabriel Praticó / فلاش باك – جابريل براتيكو تمثيل: مروة عيد – هالة مرزوق – عصام الدين أشرف اخراج: أسامة فوزى مساعد اخراج: محمد حسام – محمد البجمى 3. Futurofobia – Carolina Laursen / فوتوروفوبيا – كارولينا لاورسن تمثيل: تغريد عبد الرحمن – علاء حسنى اخراج: علاء حسنى مخرج منفذ: يوسف وليد 4. Y Punto – Marc Egea / وخلاص – مارك إيخيا تمثيل: أميرة حافظ – نديم هشام اخراج: مصطفى حسنى وضمن فاعليات الملتقي يتم تقديم: عرض فيديو موجز عن نشأة الميكروتياترو وعرض لكل الكتب الاسبانية المترجمة الى اللغة العربية وهم مايقرب من ال80 عمل. محاضرة عن طريق برنامج الزووم : Julián Linares Director del Centro Cultural de España y para Iberoamérica en Miami (CCEMiami) خوليان لبنارس – مدير المركز الثقافى الاسبانى والايبروامريكى بميامى – أمريكا. يذكر ان الميكروتياترو Micro Teatro شكل مسرحي نشأ في مدريد عام 2009 م علي يد المخرج المسرحي والتليفزيوني ميجيل ألكتنود Miguel Alcantud ؛ فجمع مايزيد عن خمسون فنانا مسرحيا بين ممثلون ومخرجون ومؤلفون ، هدفهم التوعية الاجتماعية . قدموا عروضا مسرحية لا تزيد مدتها عن 10 دقائق ، لجمهور لا يزيد عن 10 أفراد بكل مسرحية، وكانت جميع المسرحيات المقدمة تدور حول موضوع بيوت البغاء تحت مسمي « من أجل المال »، نجحت التجربة نجاحا مذهلا رغم عدم وجود دعاية لها ، وكانت العروض تقدم لأكثر من 20 مرة يوميا . استطاع الميكروتياترو إيجاد مكانا له كشكل مسرحي رائج، وقام بعمل صدمة ثقافية في العديد من مدن أسبانيا ؛ فسمح للجمهور الاقتراب من المسرح بشكل بسيط وتلقائي ، فهو يعتمد على الحميمية مع الجمهور ، كما أنه أى مكان يمكن تحويله إلي مسرح . وأتاح الميكروتياترو الفرصة لظهور الأعمال المسرحية؛ بزيادة الفرص المتاحة للعرض ، فأصبحنا أمام مفهوم جديد لإبداع مسرحي جذاب ، مختلف ، قريب ، فوري ، دون التخلى ، كما أنه قوة تواصل طاغية سمحت بالوصول إلي جمهور جديد غير معتاد على زيارة المسرح .

عن محمد سامي

محمد سامي عضو نقابة الفنانين العراقين - وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين ييعمل لدى مركز روابط للثقافة والفنون ومحرر في موقع الخشبة و موقع الهيئة العربية للمسرح