( عين ) يحكى أن تقدم عرضها في الرياض – السعودية

image

 

المتابع للمشهد المسرحي السعودي يجده يسطر نجاحا متميزا جعله يحصد ما يزيد على ثللصين جائزه منذ بدايه العام
هذا النجاح لم يأتي من فراغ ولكنه نتاج طبيعي لجهود مجموعه من شباب المسرحيين السعوديين وكتاب المسرح.مدعوما بخبرات نقلت بحرفيه بالغه تجربتها الثقافيه والفنيه لهؤلاء الشباب الذين تسود بينهم. روح المحبه لا المنافسه واجتمعوا على إرضاء الجمهور بعروض متميزه تنوعت بتنوع المدن
ومما لا شك فيه ان تواجد الجمعيات الثقافيه والفنيه شكل دعما كبيرا للفنانين السعوديين ودفعهم الي التفوق والنجاح
ومن هنا تأتي خصوصيه المسرح السعودي الذي حمل بين النص الجيد لكبار الكتاب إلى جانب حرفيه الفنان وفنون الاخراج والسينوغرافيا لتظهر الصوره مكتمله
وانطلاقا من دور المسرح في الارتقاء بموهبه وثقافه الطفل قام عالم جمولي للأطفال بالرياض بتوجيهه الدعوه لمسرحيه يحكي ان لعرضها على مسرحه هذا الاسبوع
ومسرحيه يحكي ان هي المسرحيه التي حصلت على جائزه افضل نص معد في مهرجان.مسرح شباب الرياض الأخير
ويحكي ان عن نص مسرحيه الطائره الورقيه للكاتب الراحل عبد الرحمن المريخي وقام باعدادها جاسم العيسى
تعالج المسرحيه قضيه مهمه سلطت عليها الاضواء من خلال الاحداث وهي قضايا الفساد والتعليم وغيرها من الامور التي تقف عائقا أما تنميه المجتمع

وتدور احداثها في زمن ما في بلدة ما من وحي خيال المؤلف وتحكي عن حاكم لهذه الدوله لديه مجموعة خبراء وهولاء الخبراء لا يقومون بأداء مهامهم بالشكل الصحيح ويظهر الفساد في عملهم والحاكم لا يعلم بذلك
حكيم الدوله يعلم بما يحدث في الدوله ويريد ان يفضح هؤلاء الخبراء بطريقة ذكيه حينما استغل أكتئآب ابن حاكم الدوله ورغبته في تكوين صداقات من خارج القصر الذي يعيش فيه حيث انه يريد صديق من عامة الناس
اقترح الحكيم على الحاكم لخروج ابنه من هذا الاكتئاب اقترح عليه لعبة وهي طائرة ورقية ولكن هذه الطائرة لا تطير الا في الجو المناسب الخالي من الفساد والسرقة والغش والفاقة والعوز وإنها تطير في الجو الذي يسوده العدل والسلام والحب والوفاء والاخلاص
ولما خرجوا لتطيير الطائرة خارج القصر لم تطر هذه الطائرة وبالتالي اقترح الحاكم ان يتوارى في مكان خارج القصر ليرى ما يحدث في دولة وبعدها اكتشف بنفسه الجرائم التي تحدث وقرر بمعاقبة هؤلاء الخبراء
المسرحية من بطولة جاسم العيسى و تركي الاحمد والعديد من الممثلين الواعدين ومن اخراج عبدالغني حادي
وتم تسجيل اناشيد المسرحية في استيديو نهاوند بالاحساء وقام بتوزيعها عبدالرحمن الحمد

عن إبراهيم الحارثي

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.