( عين ) يامرايتي ، عرض مسرحي في نجران – السعودية

image

 

بإطلاق أولى نشاطات المسرح النسائي حيث بدءا بمسرحية “يامرايتي” من تأليف وأخراج الكاتبة : خامسة ال فرحان.

إضافة إلى مسرحيه الحاضر والماضي قام بأدائها فتيات كلية التدريب المهني والتقني بنجران ، وعرض إستعراضي للأطفال وفقرة مواهب وإبداع وعرض فلكلور نجراني.

هذا وقالت مشرفة المسرح النسائي بنجران سلمى الصالح إن المنطقة تحتوي على كم كبير من المواهب الفنية الشابة التي تنتظر الاكتشاف والدعم من أجل الظهور والإبداع. وأضافت: الفكرة والتصميم كانا من خلال رؤيتي لمسرح خاص بالأسرة النجرانية يحتوي على كل ما هو جديد وجميل، وأيضا يكون متنفسا للأسرة من خلال أجواء حملت طابع الفرح والترفيه، بدأت الفكرة من 9 أشهر، ومن خلال بحثي عن المواهب المدفونة في المنطقة فوجئت بكم لا يحصى من المواهب بمختلف الأعمار، ولكن كانت العوائق من حولهن حاجزا منيعا، من تلك العوائق مثلا المسافة مثل مناطق ثارو بدر الجنوب ويدمه وغيرها، أيضا العادات الاجتماعية التي ترفض تنقل الفتاة أو خروجها لغير المدرسة وبيوت الأقارب، وأيضا الفكرة السائدة التي تنظر للفن نظرة سلبية مطلقة. ومن هنا توجب علي تكثيف البحث في ذلك من خلال حضور كل الاحتفالات المدرسية والجامعية. وأحيانا من خلال الصديقات وبالفعل توصلت إلى مجموعة من الفتيات بمختلف الأعمار بعد التواصل معهن وتجربة أداء لهن لاختيار الموهوبة، وبالفعل تكون فريق نسائي للتمثيل المسرحي من 10 فتيات و3 طفلات استعراضيات وموهبتين غنائيتين حملن أحلام المنطقة.

وأضافت الصالح موضحة: النقطة المهمة عندي تمثلت في أن يكون المسرح فعلا وأداء نابعا من بنات منطقه نجران فتواصلت مع مثقفات وكاتبات نجران، وتعاونت مع الكاتبة خامسة فرحان لإعداد مسرحية نسائية، في المرات القادمة سيشمل التعاون كل كاتبات المنطقة من خلال تجسيد أعمالهن على خشبة المسرح.

أدب إنجليزي قادها للمسرح

قالت الكاتبة خامسة آل فرحان إن مسرحيتها (يا مرايتي)، تتمحور حول الفتاة ووضعها بعد التخرج من الجامعة وبحثها عن ذاتها ووجودها. طاقم العمل مجموعة من الفتيات الموهوبات اللاتي تم اختيارهن وتدريبهن على خشبة المسرح، والعمل من تأليفي وإخراجي وإنتاج فرع جمعية الثقافة والفنون، كما أن النص هو أحد نصوص كتابي الذي صدر حديثا عن نادي نجران الأدبي، وهناك 4 مسرحيات يغلب عليها الطابع الفكري والإنساني، وأرجعت آل فرحان اهتمامها بهذا النوع من الأدب، إلى إيمانها بأهمية ورسالة المسرح الجاد، مضيفة: تخصصي الأول ماجستير أدب إنجليزي فرع مسرح، وهذا الافتتاح يمثل تحقيقا لتطلعات الكثيرات من بنات المنطقة.

عن إبراهيم الحارثي

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.