(عين) نقيب المهن التمثيلية د. أشرف زكي لـ”منتقديه”: ارفعوا أيديكم عن “مسرح النهار”- مصر

قال د. أشرف زكي نقيب المهن التمثيلية، إنه من الطبيعي لمشروع كبير بحجم “مسرح النهار” أن يتم محاربته، لأن هناك من “يستكترون النجاح عليه”- حسب وصفه.

وأضاف “زكى” أن مسرح النهار قائم منذ حوالي شهرين وقمنا بتقديم أكثر من 10 عروض، وقدمنا أكثر من 100 فنان ووجه جديد وفنانين تم إعادة اكتشافهم، والبحث عن ملفات ساخنة لإثارة الرأي العام أمر طبيعي من أعداء النجاح.

مضيفًا أن مسرح النهار يسير بخطى جيدة ومتصاعدة، وتحديداً أخر ثلاث عروض نالوا إعجاب الجمهور والنقاد، من بينهم عرض “الشقة” الذي أشاد به نجم كبير مثل محمود حميدة.

وفيما يخص الانتقادات التي وجهت له بشأن تشغيل طلبة معهد فنون مسرحية على حساب أعضاء النقابة قال: “أنا أكثر من ينادي بأولوية تشغيل أعضاء النقابة بالمشروع عن تشغيل طلبة المعهد، ولكن أعضاء النقابة هم من يرفضون ويقولون أن طلبة المعهد جزء من النسيج ويجب تشغيلهم وإعطائهم الفرص بالمشروع لأنهم في خلال أيام سيصبحون أعضاء بالنقابة وهذا امتداد طبيعي”.

أما عن تولي المهندس “وائل عبدالله” الإشراف العام على المشروع وهو عضو مجلس إدارة نقابة المهن التمثيلية، قال “زكى” إنه يبذل مجودات كبيرة جداً بالمشروع بدون أي مقابل مادي، وكل القائمون على المشروع يعملون دون مقابل، حتى القائمون على العروض المسرحية من فنانين ومخرجين ومؤلفين يتقاضوا أجور رمزية جداً ولكن يعمل الجميع حباً للنقابة ومساندة لها، ولا يتم تشغيل أشخاص من خارج النقابة إلا قليلاً جداً وفي أدوار ثانوية جداً، غير ذلك فكل القائمين على العروض هم أعضاء نقابة المهن التمثيلية، وطلبة معهد فنون مسرحية، أما عن مشكلة سامية طرابلسي، فهي لم تشارك بمسرح النهار وإعطائها تصريح تمثيل بمصر من حقها مثل أي فنان عربي وفق اللوائح والقوانين.

وعن مشكلة أحمد الباشا، قال “زكى” أنا لا اعرفه شخصياً ولا اعرف شئ عن هذه القضية ولكن أن كان له حقاً سينصفه القضاء، وعن انسحاب بعض الفرق من مشروع “مسرح النهار” فهذا غير سليم، وبعض الفرق كان لديها بعض المشاكل وعقدنا معهم اجتماعاً لحل تلك المشاكل وجاري حلها، والخلط بين نجاحات “مسرح النهار” ومشاكل بعض الناس مع النقابة شئ غير مقبول، ولا أنكر وجود سلبيات بمسرح النهار حيث أنها مازالت تجربة بالبداية، ولكن نعمل الآن على القضاء عليها.

وأضاف: “من بين تلك المشاكل آلية اختيار العروض المقدمة على مسرح النهار، وجداول العروض والبروفات والمشاهدات حيث يوجد تزاحم دائم بالمواعيد، ومسألة طبيعيه وجود تنافس بين الفرق المسرحية، وأن كل فرقة تريد ان تعرض قبل الأخرى، ولا ضرر من تلك المنافسة الشريفة ولكن تحتاج الى ترتيب أكثر لإرضاء جميع الفرق”.

وتابع: “كما يوجد سلبيات بآليات المشاهدة و قام الأعضاء بالشكوى من تلك الأمر، مما جعل النقابة تعقد اجتماعاً للنظر في تلك السلبيات، وأهمها انه يجب ان تكون المشاهدة أمام جمهور، حيث العرض بدون جمهور يفرق كثيراً في حالة العرض والقائمين عليه كي تستطيع اللجنة تقييم العرض بصورة سليمة”.

وطالب الدكتور أشرف زكي الجميع برفع أيديهم عن النقابة حيث قال: “نحن نبحث عن تمويل أنفسنا بأنفسنا من خلال إنتاج أعمال فنية تابعة للنقابة، ونبحث عم تحقيق فرص عمل لأعضاء النقابة ولن نقف عند العروض المصورة فقط فنحن لدينا خطة عروض موازية، وسنقوم بالعمل على عروض صباحية للأطفال ولمسرح العرائس، وعمل تذاكر رمزية والعائد يقسم على المشاركين بالعروض”.

وانهي “زكى” تصريحاته قائلاً هناك هجمة منظمة من أعداء النجاح، وهذه الهجمة تزيدنا قوة وإصرار وتثبت لنا أننا في الطريق السليم، حيث أننا في تصاعد دائم وكبار الفنانين يتمنون المشاركة بالمشروع وبالفعل بدء كبار النجوم يشاركون بمشروع “مسرح النهار” ولا يجوز مقارنتنا بـ”مسرح مصر” حيث أننا نكن لهم ولـ أشرف عبدالباقي مزيداً من الاحترام ولكن تجربة “مسرح مصر” مر عليها سنوات بل نحن مازلنا بالبداية ولن يمر علينا سوى بعض الأسابيع.

موقع: المسرح نيوز

عن صفاء البيلي

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.