(عين) : مهرجان تازة لفنون الفرجة يكرم الفنانة المغربية نعيمة لمشرقي ـ المغرب

احتفى مهرجان تازة لفنون الفرجة، الذي انطلقت فعالياته مساء أول الأمس الخميس بالممثلة المقتدرة نعيمة لمشرقي.

وتم خلال هذه الدورة الثانية من مهرجان فنون الفرجة، المنظمة ما بين 12 و15 ماي الجاري بمبادرة من الكلية المتعددة التخصصات بتازة وجامعة سيدي محمد بن عبد الله وجمعية “عبور”، إلقاء كلمات في حق الفنانة لمشرقي تقديرا لمساهمتها الثمينة في إغناء الخزانة المسرحية والسينمائية المغربية بأعمال فنية ظلت راسخة في أذهان الجمهور المغربي.

وتوالت شهادات نخبة من المسرحيين والفنانين والأساتذة الجامعيين بحضور عامل إقليم تازة وعدد من منتخبي الإقليم، بعطاءات المحتفى بها في المجال الفني وانخراطها الإيجابي في الحياة الجمعوية والحقوقية واستثمار قدراتها الفنية ورصيدها الثقافي لخدمة مصالح الوطن.

ومن جهتها عبرت المحتفى بها الفنانة نعيمة لمشرقي، في كلمة بالمناسبة عن امتنانها وتأثرها بتكريمها من قبل طلبة الكلية المتعدد التخصصات بتازة، الذي اعتبرته تقديرا كبيرا لمسارها الفني التي حاولت من خلاله التعبير عن تطلعات وانشغالات المواطنين البسطاء.

وسيتم خلال هذا الموعد الثقافي المنظم بدعم من المعهد الدولي للمسرح المتوسطي (فرع المغرب) ووزارة الثقافة عرض ثلاثة مسرحيات من المسرح المغربي المعاصر “كلام الصمت” ودموع لكحول” و”التلفة”.

ويتضمن برنامج هذه التظاهرة الثقافية المنظمة على مدى أربعة أيام، ندوة فكرية حول موضوع “النساء في فنون الفرجة الحية” وورشات تكوينية في المجال المسرحي، بالإضافة الى أمسيات تحتفي بالفنون الفرجوية الشعبية المحلية والإقليمية وبالموسيقى الصوفية.

عن: و م ع ( مجلة الفرجة  http://alfurja.com/ )

عن بشرى عمور

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.