(عين) عمر غباش: تكريم «الأيام» أثلج صدري – الشارقة

عقود عدة بذلها الفنان المسرحي عمر غباش في المسرح الذي أعطى خشبته سنوات كثيرة من حياته، تأليفاً وتمثيلاً وإخراجاً، ليطل، أمس، على خشبة أيام الشارقة المسرحية، مكرماً وحاملاً لقب شخصية العام المسرحية، تثميناً لجهده في الثقافة والمسرح الذي قدم فيه عروضاً مميزة، بدأت منذ سبعينات القرن الماضي، ولم تنته في وقتنا الراهن. عطاء غباش المسرحي لم يقف عند حدود السن، فهو لا يزال عاشقاً للخشبة التي لم يفارقها بعد، حيث يستعد حالياً لوضع لمساته الأخيرة على عمل مسرحي يتخذ من «الحلاج وحيداً» عنواناً له.

تكريم غباش بشخصية العام المسرحية، تم على ذات الخشبة التي لطالما شهدت عروضاً مسرحية كبيرة، آخرها «صدى الصمت» الذي افتتح دورة الأيام الـ26، وهو ما اعتبره في حديثه مع «البيان» مصدر فخر له، حيث قال: «التكريم يثلج صدري، وأعتز به ويفرحني كثيراً، لا سيما وأنه يأتي من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة».الدور الذي لعبه غباش على الساحة المسرحية، كان كفيلاً بأن يلقبه قبل ثلاث سنوات «شخصية العام المسرحية» التي كرمه فيها مهرجان مسرح الشباب في دبي، ليأتي تكريم أيام الشارقة المسرحية.

غسان خروب
(البيان – الشارقة)

عن عبد الجبار خمران

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.