عين على المسرح العربي – سلمان الحمود: فوز «صدى الصمت» بجائزة «القاسمي» للمسرح يترجم اهتمام الكويت بالثقافة

اعتبر وزير الاعلام وزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان الحمود اليوم الاحد فوز مسرحية (صدى الصمت) لفرقة المسرح الكويتي بجائزة الشيخ سلطان القاسمي لافضل عمل مسرحي في مهرجان المسرح العربي اضافة لانجازات المسارح الاهلية التي تترجم اهتمام الدولة بالثقافة.

وقال الشيخ سلمان الحمود في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية على هامش الحفل الذي أقيم لتكريم فريق المسرحية إن فوز المسرحية بجائزة القاسمي «فخر كبير» مبينا ان ما تحصده المسرحيات الكويتية من جوائز في الداخل والخارج هي انجازات تشكل تظاهرة ثقافية تستحق التكريم.

وذكر ان لدى القيادة السياسية توجهات لتقديم دعم أكبر للعمل المسرحي، مشيرا الى وجود تنسيق مع وزارة التربية لاعادة انطلاقة المسرح المدرسي من خلال تجهيز 60 مسرحاً مدرسياً بهدف ترسيخ مبادئ التسامح والمواطنة وقيم الدين الحنيف.

من جهته قال رئيس مجلس إدارة المسرح الكويتي أحمد السلمان في كلمة أثناء الحفل ان المسرح الكويتي استطاع أن يحصد العديد من الجوائز الخليجية والعربية وذلك بسبب التشجيع المقدم له من الدولة بالإضافة إلى وجود المواهب الشبابية التي اطلقت طاقاتها على خشبة المسرح خلال الفترة الأخيرة.

وأوضح «أن الحركة المسرحية تعيش حاليا عصرها الذهبي» لما تتلقاه من دعم وتشجيع من وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان الحمود منوها بدعم الأمين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب المهندس علي اليوحة.

وكانت مسرحية (صدى الصمت) لفرقة المسرح الكويتي وهي من اخراج فيصل العميري وبطولة سماح وعبدالله التركماني قد فازت بالنسخة الخامسة لجائزة الشيخ سلطان القاسمي لافضل عمل مسرحي في الدورة الثامنة لمهرجان المسرح العربي الذي اقيم في الكويت في يناير الماضي وتدور أحداثها حول فكرة الاغتراب عن الأوطان بسبب الحروب وما تخلفه من مآسي.

يذكر ان جائزة (جائزة الشيخ الدكتور سلطان القاسمي لأفضل عمل مسرحي عربي) جاءت بمبادرة من عضو المجلس الأعلى لاتحاد الإمارات العربية المتحدة حاكم الشارقة الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي حيث اطلقت الجائزة في عام 2011 وهي تنظم سنويا على مستوى الوطن العربي.

 

http://www.alraimedia.com/

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.