(عين) عرض مسرحي ارتجالي في مقهى البارودي – العراق

قام ممثلون مشاركون في مسابقة كتابة أفضل نص مسرحي حسيني للطفل بمسرحية ارتجالية في إحدى مقاهي كربلاء المقدسة (مقهى البارودي)، برفقة جميع المشاركين وكادر قسم رعاية وتنمية الطفولة الحسينية في تجربة هي الأولى من نوعها في كربلاء، في محاولة لجعل المسرح متحركاً وغير مقتصر في عرضه على خشبة المسرح ولنشر أبعاد المسرح إلى فضاء أوسع، يحمل في طياته أهدافاً تعالج قضايا اجتماعية يمر بها المجتمع العراقي.
وقد شارك في التمثيل الحواري كل من مصطفى مهدي من محافظة الديوانية، والممثل مصطفى الظويهري من محافظة النجف، والممثل علي جميل من محافظة المثنى، والذين أعجب بأدائهم جميع الجالسين.
وقد أعقب العرض نقاشاً وآراء تناول هذا النوع من العرض على لسان الدكتور جبار خماط والأستاذ علاء الباشق وآخرين تمخض بالتركيز على إيجابيات هذا النوع من العرض وسلبياته وأهدافه وجمهوره وتفاعل المتلقي له.

———————————-

المصدر : مجلة الفنون المسرحية

عن محسن النصار

الفنان محسن النصار كاتب ومخرج مسرحي عضو مؤسس في تعاونية الإعلام الإلكتروني المسرحي العربي التابعة للهيئة العربية للمسرح ومدير موقع مجلة الفنون المسرحية وعضو نقابة الفنانين العراقين المركز العام بغداد,وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين المركز العام وحاصل على العديد من الجوائز والشهدات التقديرية والتكريم من خلال مشاركاته المسرجية في المهرجانات العربية والعالمية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.