( عين ) رأس المملوك جابر في جدة – السعودية

668_334_1476859569re

 

 

اختتمت دورة إعداد الممثل التي نظمها نادي المسرح بعمادة شؤون الطلاب بجامعة الملك عبدالعزيز، يوم أمس الأول فعالياتها بعرض مسرحية «المملوك»، التي تمثل مشروع التخرج لطلاب الجامعة بجدة، والمسرحية مأخوذة من مسرحية «رأس المملوك جابر» من تأليف سعدالله ونوس، فيما أعدها للمسرح السعودي وأخرجها الفنان خالد الحربي، وسينوغرافيا الفنان أحمد الصمان.. وتدور أحداث المسرحية حول شخصية «جابر الحكواتي»، مازجة بين الحقب التاريخية المختلفة وإسقاطاتها على الواقع، جمعًا بين اللغة العربية من خلال الحكواتي وبين اللهجة الحجازية لدى رواد المقهى الشعبي. حيث تمثل شخصية جابر المنقذ في أحداث المسرحية ببحثه طيلة العرض عن الحرية، وإن كانت على حساب موته وإنقاذ الناس من الاستعباد، والالتفات إلى جمع الكلمة والتعاون والتحرر من السيادة ونبذ الاختلاف. وأظهرت طبيعة القهوة الشعبية التي صنعها السينواغرافي وكأنك تتجول في أحياء جدة التاريخية، المخرج الحربي جمع في هذا العرض مدرستين هما الواقعية والفنتازيا، الأمر الذي استحسنه، الذي في مقدمته الدكتور حسن النعمي، والدكتور أبوبكر باقادر، والباحث المسرحي ياسر مدخلي، وجمهور عريض.
وقد برع الممثل أنس المصري في تجسيد دور الحكواتي، زارعًا الابتسامة على محيّا الجميع. حيث عبّر أنس لـ»المدينة» عن سعادته بتفاعل الجمهور معه قائلاً: فخور جدًا بما قدمت، وسأظل ما حييت أستفيد من العبقري المخرج والفنان خالد الحربي الذي أسند إليَّ دورًا صغيرًا وبضع كلمات مراهنًا عليّ، وفعلاً كنت سعيدًا بتفاعل الحضور معي عند كلمة «حر…. ما فيه هوا»..
أما مخرج المسرحية الفنان خالد الحربي فقال عن العمل: سعيد جدًا بتواجد جميع الإعلاميين و»المدينة» دائمًا تعودنا بحضورها وتغطياتها المميزة في صفحتها الثقافية وملحق الأربعاء. أما المسرحية فهي تتحدث عن حكواتي في إحدى المقاهي الشعبية يروي سيرة المملوك جابر الذي حلم بالحرية فبذل المستحيل لمولاه من أجل حريته.. فهل يحصل عليها..! وهذه المسرحية هي نتاج دورة إعداد الممثل في نادي المسرح بعمادة شؤون الطلاب بجامعة الملك عبدالعزيز.
فيما اعتبر المخرج فهد غزولي أن «العرض يعد ملحمة مسرحية لا تقل أهمية بملامحنا التاريخية». ليجد التعضيد والموافقة من الإعلامي أحمد حمدان بقوله: هذا العمل أبهرني ونقلني لتلك الأعمال التاريخية الخالدة، ومبارك لعودة المسرح السعودي من بوابة جامعة الملك عبدالعزيز

عن إبراهيم الحارثي

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.