( عين ) حياتنا زهرة تبهر جمهور مهرجان الطفل و العائلة – السعودية

image

 

 

كان جمهور المنطقة الشرقية على موعد مع مسرحية الأطفال الاستعراضية حياتنا زهرة وذلك على مسرح الواجهة البحرية حيث احتشد قبيل العرض بانتظار فتح الابواب وسط اجواء مناخية رائعه .. حيث امتع فريق المسرح بثقافة وفنون المدينة الجمهور بعرضين متتاليين احتوت على الدهشة والاثارة والجمال والاستعراض والفكاهة والصورة والرسائل الهادفة بدأ العرض بجمال الصباح وروعته ونشاطه في تلك الارض الخضراء وكيف ان الارنب خرج من جحره بكل نشاط باحثا عن الطعام ليحافظ على رشاقته قبيل صحوة الزهور الجميلة الاتي احتضنت الصباح من بدايته باستعراض جميل برفقة الديك وملكة النحل التي تهدر جهدا في جمع الرحيق و صنع العسل بكل نشاط وفرح بمساعدة الزهور ولكن لحظات السعادة والفرح سرعان ماتتذبذب في دخول صخر الشرير وابنه الذين اشتريا الارض لاغراض شريرة في نفسه واولها قطع الماء عن الازهار وطردهم للنحلة بعدها عاشت الزهور في مأسآة وبدت عليهم علامات الذبول وحاولوا ان يحولو دون وقوع ذلك ولكن دون جدوى ولم تفلح محاولات الارنوب الذي وصل اليهم وسط هذا الحال في مساعدتهم حتى التفاحة الزرقاء التي وجدها بالحديقة لم تساعد الزهور لانهم لا يأكلوا التفاح وتركوها بعيدا عنهم وسط هذا الحزن هناك شاب قادم بعيد انه كنان الرحال الذي كان مرافقا لوالده الطبيي في رحلاته حتى توفي والده وبقي رحالا وحيدا يجول ويصول وصل لهذه الارض وبدأ يفقد وعيه من العطش والتعب فهمت الزهور لمساعدته واعطاءه ماتبقى عندهم من ماء ..لم يستوعب كنان في بداية الامر انه يتحدث الى زهور ولكن بعد عطفهم عليه وغناءهم الجميل اتضح له انهم زهور جميلة وطيبة .. لم تفلح طريقة كنان في مساعدة الزهور وسرعان ماكشف امره من قبل صخر الشرير وابنه الذي وجد التفاحة وبدا باكلها الامر الذي لفت انتباه كنان ان ينبهه لانها تفاخة مسمومة فهو بطبيعة الحال كان مرافقا لوالده الكبيب ويعرف هذا ولكن تسلط صخر واستعلائه واستكباره لم يصدقه ومنعه من الحديث مع ابنه وسامحه على دخول الارض دون استئذان بعد ان اخذ منه عقدا ثمين معلقا برقبته كان قد تركه والد كنان له استاءت حالة الابن حتى بدا بفقد وعيه جراء انتشار السم في جسده من تأثير التفاحة الزرقاء الامر الذي دعا كنان للهروع في مساعدته وسط ضعف وخوف من صخر على ابنه تذكر كنان ان الابن يحتاج للعسل ويجب ان تحضره النحلة تندم صخر على طرده للنحلة فهو بحاجة لها فكيف يستدعيها مرة اخرى . الزهور الجميلة لم تتوانى في مساعدة صخر واستدعت النحلة باغنية واستعراض بهيج حضرت النحلة بكل نشاطها ولم تنسى مافعل صخر بها ولكنها تقدم الخير دائما ..حصل صخر على العسل وبداء ابنه باسترجاع وعيه وقرر صخر ان يملاء هذه الارض زهور جميلة وان يعمل كنان معه بالحفاظ على هذه الكائنات الرائعه وينتهي العرض باستعراض حياتنا بحبنا جميلة وسط تصفيق وهتاف كبير من الجمهور الحاضر الذي ملاء جنبات المسرح في كلا العرضين بحضور نجوم الدراما الخليجية منهم الفنان سمير الناصر والفنان عبدالناصر الزاير والفنان راشد الورثان والعديد من الشخصيات الثقافية ومدراء فروع جمعية الاحساء والدمام . هذا وتتبع الجمهور ابطال العرض حتى وصولهم للسجادة الحمراء والتقاط الصور التذكرية معهم ..مسرحية حياتنا زهرة كتبها وصاغ كلمات والحان الاغاني الخاصة بها الفنان وائل الحربي واخرجها الاستاذ فهد الاسمر و وصنع الجو الجمالي للسينوغرافيا المخرج الفنان زكريا مؤمني في حين مثل شخصية صخر الفنان فهد الطوري وابن صخر الشبل هاني الاسمر وفي دور الزهرات الاربعة النجوم لين بندر ونوران صالح ورحمة المدني ومريم سراج وقام بدور ملكة النحل النجمة ليان الحطامي وبدور الارنوبة تواجدت الفنانة فاطمة زنزن وبدور الديك الطفل محمد صالح و اصغر النجوم كانت الطفلة وتين بندر بدور العصفورة في حين قام الفنان وائل الحربي بدور كنان الرحال .

عن إبراهيم الحارثي

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.