أخبار عاجلة

(عين) جريدة “مسرحنا” المصرية تخصص عددها رقم 453 للاحتفال بالمئوية الربعة لرحيل وليم شكسبير.

 تخصص جريدة مسرحنا المصرية التي تصدر عن الهيئة العامة لقصور الثقافة التابع لوزارة الثقافة المصريةعددها الجديد الذى يحمل رقم 453 ويلذي ييصدر الأحد القادم  للاحتفال بالمئوية الربعة لرحيل وليم شكسبير.

حيث تنشر تحقيقاً مطولاً مع عشرين مخرجا مصريا ممن عملوا على نصوص شكسبير ولماذا عملوا علي تلك النصوص وماهي الصعوبات التي واجهتهم في تقديمها للمشاهد المصري ، وهل يعد شكسبير مناسبا لنا الان ، ولماذا عاشت نصوصه كل تلك السنوات وغيرها من الأسئلة .

كما تنشر حواراً مع شيخ المترجمين المصريين د. محمد عنانى الذى ترجم 24نصا لشكسبير وأعلن خلال الحوار انه بصدد ترجمة ثلاثة نصوص أخرى له وبعدها سيتوقف تماما عن ترجمة شكسبير.

كما تنشر مسرحنا مقالا للناقد خالد رسلان بعنوان ” شكسبير ليس معاصرنا يوضح فيه أن شكسبير لم يعد مناسبا لنا الان وأنه كان ابن عصره والطبقة التى يعمل معها، وكذلك مقالا للدكتور عمرو دوارة حول تأثير شكسبير فى الكتاب المصريين والعرب،

فضلا عن وثائق ومعلومات جديدة عن شكسبير وصور نادرة وأقوال الكتاب والمفكرين العالميين عنه مابين محب له ومقدر لإنجازه ومخالف له ويرى عكس الاخرين أنه كاتب سيئ لم يضف الكثير الي مسيرة المسرح في العالم ..

وأطرف مافى العدد مقال رئيس التحرير يسرى حسان الذى تناول جكاية عروبة شكسبير بسخريته المعهودة حيث كتب مقالا بعنوان ” الشيخ زبير بتاعنا باإنجلترا”

عن صفاء البيلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.