أخبار عاجلة

( عين ) ثلاث مسرحيات تعيد الوهج للمسرح الجامعي في الرياض – السعودية

5d3cf0213489c51307f269f3fca98657

 

 

شهدت مدينة الرياض هذا الأسبوع حراكاً فنياً تمثل في تقديم ثلاثة عروض مسرحية اجتماعية هادفة في مقر جامعة الملك سعود، ضمن الأنشطة الثقافية للجامعة وبتنظيم من إدارة المسرح بعمادة شؤون الطلاب، وتنوعت العروض بين التاريخية والنخبوية والاجتماعية لملامسة تطلعات ورغبات طيف واسع من الجمهور.

المسرحية الأولى حملت عنوان “الرحلة الأولى” وهي تاريخية بقالب فكاهي، تناولت جانباً مهماً في حياة الإنسان في الماضي، وتدور أحداثها حول قافلة حجاج تضَل الطريق وسط الصحراء، لتبين كيف كانت أحوال ومعاناة السابقين عند السفر لأداء فريضة الحج، وكيف كانوا يتصرفون عند مواجهة مخاطر وأهوال الطريق، فتدخل الشخصيات بعد ضياعها في الصحراء ويئسها من النجاة في حوارات تظهر خباياها الداخلية. ولعب دور البطولة نجوم المسرح الجامعي عبدالعزيز الخميس وناصر بن مظف، وسعيد السعرة ومحمد المقبل وعبدالله الرحيلي ونايف خليفة وبسام عدواني، والنص من تأليف فهد الشهراني، بينما تولى الإخراج شجاع القحطاني.

وحملت المسرحية الثانية عنوان “مازال ينتظر” وهي مسرحية نخبوية تدور أحداثها في محطة للقطار، حيث يجتمع مسافرون مختلفو الطباع في صالة المغادرة بعد أن تفوتهم الرحلة، فيدخلون في صراع يُظهر تغير شخصياتهم عند تغير الظروف. المسرحية قدمت قيماً ومضامين فكرية عليا، كالثبات على الحق مهما كانت الظروف وعدم الأمان لظروف الزمان. وهي من بطولة نجوم المسرح الجامعي محمد الجلعود وعلي الهمش، ومروان صالح وعبدالعزيز الأسمري ومحمد الغامدي عبدالرحيم أحمد، ومن تأليف وإخراج مشعل القاضب.

بينما اختتمت العروض المسرحية مساء الاثنين بعرض المسرحية الثالثة “على وين” وهي مسرحية كوميدية هادفة، تدور أحداثها حول شباب يستيقظون من النوم بعد ليلة “صاخبة” ليجدوا أنفسهم في غرفة بدون أبواب لا يعلمون كيف دخلوها ولا يستطيعون الخروج منها ومعزولة عن العالم!، مما يدعوهم لمراجعة أسلوب حياتهم والأسباب التي أدت بهم للوصول لهذه الحال. المسرحية تناولت خطورة مرحلة المراهقة وأصدقاء السوء وما قد تجره من مخاطر على الشاب ومجتمعه. وهي من بطولة نجوم المسرح الجامعي شجاع القحطاني وياسر العباس وحمد الصالح، ومروان صالح وأحمد بن دوس، ومن تأليف وإخراج فهد الشهراني.

يذكر أن جامعة الملك سعود أعادت الوهج للمسرح الجامعي في الفترة الماضية بعد سنوات من الغياب، وقدمت خلال مدة قصيرة فعاليات متنوعة تخدم المواهب الفنية الشابة، وقد برز بفضلها العديد من النجوم من طلاب الجامعة الذين ينتظرهم مستقبل واعد في سماء الفن في المملكة، مثل شجاع القحطاني وحمد الصالح وناصر بن مظف.

عن إبراهيم الحارثي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.