(عين): “المسرح والمجتمع: صمت نحو انطلاق جديد” شعار المهرجان الدولي للمسرح الجامعي للدار البيضاء ما بين 11 و18 يوليوز المقبل ـ المغرب

تنظم كلية الآداب والعلوم الإنسانية بنمسيك، جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، ما بين 11 و18 يوليوز المقبل الدورة 28 للمهرجان الدولي للمسرح الجامعي للدار البيضاء تحت شعار “المسرح والمجتمع: صمت نحو انطلاق جديد“.

وأوضح بلاغ للجامعة أن هذه الدورة، ستحتضن دولة الصين الشعبية ضيف شرف المهرجان وذلك لتعزيز العلاقات بين المملكة المغربية والصين، وتحفيز الجانبين على المزيد من التعاون والانفتاح على بعضهما ترسيخا لقيم التسامح والسلام بين الشعبين ومد جسور التقارب بين ثقافتيهما، وتتويجا للعلاقات التاريخية الأخوية الطيبة بينهما.

وتابع أن اختيار الصين ضيف شرف هذه الدورة، يعود لتجربة الصين الطويلة في مجالات المسرح وفنون العرض، وأيضا لنضج العلاقات الثقافية والعلمية بين جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء وعدة جامعات صينية في مختلف التخصصات.

وأضاف المصدر أن هذه المبادرة تأتي لتوطيد ديبلوماسية ثقافية موازية للتعريف بالمغرب وبمختلف المشاريع التنموية التي يعرفها، خاصة في مجالات الفنون والعلوم.

وتشارك في هذه الدورة، إلى جانب الصين والمغرب البلد المنظم، عدة فرق مسرحية جامعية ومحترفة من دول شقيقة وصديقة منها الجزائر، وتونس، ومصر، وإيران ، وإسبانيا ، وفرنسا، وإيطاليا، وألمانيا، وصربيا، ورومانيا، والمكسيك.

وأشار البلاغ إلى أن اختيار اللجنة المنظمة محور: “الصمت نحو انطلاق جديد” شعارا لهذه الدورة، يأتي انطلاقا من كون الصمت مكون أساس في الثقافة الصينية في أغلب المجالات والممارسات التي تخص الأفراد والجماعات، وخاصة في الفنون والطقوس المرتبطة بالتأمل والتركيز والتدبر والسماع والإحساس.

وتحتوي فعاليات المهرجان على عروض مسرحية جامعية ومحترفة، ومحترفات تكوينية يستفيد منها أكثر من 200 طالب من المغرب وخارجه، ومائدة مستديرة، ومناقشات، ولقاءات.

وتتوزع فعاليات المهرجان على فضاءات كلية الآداب والعلوم الإنسانية بنمسيك، والمركب الثقافي مولاي رشيد، والمعهد الفرنسي للدار البيضاء، والمركب الثقافي سيدي بليوط، واستوديو الفنون الحية، والمركب الثقافي محمد برادة

عن: و م ع (مجلة الفرجة http://alfurja.com/)

 

عن بشرى عمور

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.