(عين) اختتام فعاليات المهرجان الدولي التاسع للمسرح في وجدة في المملكة المغربية- المغرب

اختتمت فعاليات الدورة التاسعة للمهرجان الدولي للمسرح بتقديم عرض مسرحي تحت عنوان “بوبول فوه”،للفرقة المكسيكية للمركز الثقافي خليل جبران.

الاثنين في وجدة،وتتكون المسرحية، التي استلهمت موضوعها من أساطير قديمة لحضارة المايا وشارك في تشخيص أدوارها ممثلون مغاربة ومكسيكيون، من سبعة أجزاء ناقشت فصولها قضايا إنسانية، من قبيل الصراع بين الخير والشر. وقال مديرالمهرجان، في اختتام فعاليات هذه التظاهرة الفنية، إن دور المسرح أن يكرس الحوار والتفاهم بين الحضارات والثقافات، وهو ما توخت هذهالدورة الإسهام في تحقيقه.

وسعى المنظمون إلى جعل هذه التظاهرة الفنية “وسيلة ناجعة للتقارب بين الشعوب والحضارات عبر التلاقح الثقافي، ومظهرا من مظاهرالدبلوماسية الموازية” التي تعرف بالثقافة والحضارة والمجتمع المغربي. وينفتح المهرجان الدولي للمسرح بوجدة، في كل دورة، على مدارسواتجاهات وحساسيات فكرية وفنية جديدة، آملا أن يشكل ملتقى للثقافات والحضارات عبر العروض المسرحية التي تقدمها فرق مسرحية عالميةتتنوع في أساليبها الجمالية وتختلف في طرق اشتغالها، بحسب ما أكد المنظمون.

وشاركت في الدورة التاسعة للمهرجان الدولي للمسرح بوجدة، الذي نظمته جمعية كوميدراما للثقافة والمسرح، مسرحيات “الدكتورة معجزة”للفرقة الفرنسية “أوبرا إكس نيهيلو”، إخراج أوليفيا فوكونو، و”راحلة” للفرقة الجزائرية مسرح البهجة، إخراج تونس آيت علي، و”أنا، أوتا نهر فيهيروشيما”، للفرقة السويسرية “تي أ 58″، إخراج سيدريك لوبشير.

 

http://www.almaghribtoday.net/

 

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.