أخبار عاجلة

عين(مسرحية عفيف واقعية الحكاية وعبثية الشكل رابع أيام مهرجان نقابة الفنانين باللاذقية)سوريا

 

 

 

عين(مسرحية  عفيف واقعية الحكاية وعبثية الشكل رابع أيام مهرجان نقابة الفنانين باللاذقية)سوريا

أمينة عباس

بعد آخر عرض مسرحي أنجزه عام 2003 تأليفاً وإخراجاً “رسالة إلى السيد الرئيس” الذي عُرِضَ  في دمشق وحمص وحلب واللاذقية وطرطوس، وشارك فيه من الممثلين: بشار إسماعيل وسوسن ميخائيل ومحمد خاوندي وعاصم حواط وطارق مرعشلي وهو من إنتاج القطاع الخاص، يعود الفنان محمد ناصر الشبلي مؤلفاً ومخرجاً إلى خشبة المسرح من خلال مسرحية “عفيف” التي من المقرر أن تبدأ عروضها منتصف الأسبوع القادم على خشبة مسرح القباني وهي نتاج تعاون فني بين مديرية المسارح والموسيقا ونقابة الفنانين.

تنظيف الجرح يؤلم أكثر

ويبيّن الشبلي أن سبب انقطاعه عن الكتابة والإخراج يعود إلى عدم توفر فرصة موضوعية لإنجاز عمل مسرحي، مشيراً إلى أنه لم ينقطع عن المسرح كممثل وقد شارك في أعمال مسرحية عديدة، كما قام بتأليف الموسيقى والأغاني لبعض الأعمال المسرحية، وبما أن الفن عموماً والمسرح خصوصاً هو مرآة للواقع وتقع على عاتقه مهمة طرح الأسئلة بشكل موضوعي ومفيد وبشكل فني ممتع، يؤكد الشبلي أنه لم يختَر مضمون مسرحيته “عفيف” وإنما هو من اختاره لأن شخصية عفيف تتقاطع في ملامحها مع الكثيرين وهو منهم، موضحاً أن النص يسرد حكاية عفيف وزوجته منيرة اللذين هربا من إحدى المناطق التي يسيطر عليها المسلحون ويقطعان مسافات طويلة في الصحراء حتى يصلا إلى إحدى نقاط الجيش ليعودا بعدها إلى منطقتهما بعد أن يسترجعها الجيش من المسلحين، ومن خلال رحلتهما الشاقة في الصحراء يستحضران ما جرى وكيف تسللت المؤامرة إلى المنطقة وموقف كل واحد منهما، لتكون رسالة المسرحية في النهاية صرخة ما بعد الجرح، لأن تنظيف الجرح يؤلم أكثر من الجرح نفسه، منوهاً إلى خصوصية هذه التجربة بالنسبة له لأنها تلامسه بشكل شخصي وهو موجود في كل تفاصيلها، ومن خلالها يعود بعد انقطاع طويل دام سنوات للمسرح، وهي مبادرة ومشاركة في كشف وفضح تلك المؤامرة التي تعرَّض لها بلدنا.

التجريب والتغريب

ويشير الشبلي إلى أنه كمخرج اعتمد أسلوب التجريب والتغريب في الإخراج للتعبير عن مضمون مسرحيته، مبتعداً عن الأساليب التقليدية من خلال المزج بين واقعية الحكاية والنص وبين التغريب والعبثية في الشكل، منوهاً إلى أنه من إيجابيات هذه التجربة أن أغلب المشاركين فيها هم من أصدقائه، وقد سبق وأن عملوا معاً منذ سنوات طويلة وهم يمتلكون الموهبة والإمكانيات الفنية المتميزة، مبيناً أنه غالباً ما يختار ممثليه أثناء كتابة النص المسرحي.

ويختم الشبلي كلامه موجهاً الشكر لنقيب الفنانين زهير رمضان ونقابة فناني ريف دمشق على تبني هذه التجربة المسرحية، شاكراً مديرية المسارح والموسيقا على التعاون وتقديم كل الإمكانيات المتاحة لإنجاز المسرحية، مؤكداً أن هذا التعاون سيفسح المجال أمام الكثير من المبادرات والأعمال الفنية كي ترى النور، متمنياً أن يستمر هذا التعاون.

وقد تم عرض هذا العمل المسرحي ضمن إطار فعاليات مهرجان نقابة الفنانين المسرحي الخامس باللاذقية وفي اليوم الرابع
بطاقة العرض المسرحي
مسرحية : عفيف
تأليف واخراج : محمد ناصر الشبلي
” فرع نقابة الفنانين / ريف دمشق /
بطولة : فهد السكري – لميس حسن – اميل حنا – مادونا حنا
تصوير خالد حمادة محمد ناصر الشبلي.. واقعية الحكاية وعبثية الشكل

كنعان محيميد البني – سوريا

عن كنعان البني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


The maximum upload file size: 50 ميغابايت.
You can upload: image, audio, video, document, interactive, text, archive, other.
Links to YouTube, Facebook, Twitter and other services inserted in the comment text will be automatically embedded.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: حقوق النشر والطبع محفوظة