أخبار عاجلة

عروض مسرح الدمى في بيروت تجتذب الأطفال والكبار

تجتذب عروض مسرح الدمى في لبنان هذا الصيف الصغار والكبار على حد سواء حيث تتوافد أعداد كبيرة من المشاهدين على مسرح دوار الشمس في بيروت لمشاهده عروضه الأسبوعية.

ويقوم مسرح الدمى اللبناني – خيال الذي أسسه كريم كروب بتقديم عرض من عروض مسرح العرائس بعد ظهر كل خميس على مدار شهري يوليو تموز وأغسطس أب.

وقال كروب «بها المسرحية منحكي عن عدة أشياء.. منحكي عن الوضع اللي ممكن نحن نوصل له على كل المستويات.. على مستوى الذاكرة اللي نحن شوي شوي عم ننساها.. على مستوى الأكل النضيف.. وعلى مستوى الشجر.. وعلى مستوى البناإلي عم يجتاح المدينة.. ومش بس هيك.. على مستوى الحيط اللي عم نحطه بيننا وبين الهوية تبعيتنا.. المسرحية بتحكي عن هيدا الشي.. صار لها زمان عم تنعرض.. وبعدا عم تنعرض.. وبدا إتضلها (تظل) إن شاء الله.»  وتحكي المسرحية «بيتك يا ستي» التي تستمر 50 دقيقة قصة فتاة تدعى سلمى وصديقيها أمين وسلوم الذين تسلقوا الجدار ليكتشفوا أن وراء منزل الجدة أرضا فيها الكثير من الفواكه والخضروات الطازجة والهواء النقي والطعام الصحي. ويتواصل العرض ليوضح كيف سيتمكن الثلاثة من العودة إلى عالمهم الخاص وما إذا كانوا سينجحون في ذلك.  وبدا الأطفال الحاضرون سعداء مستمتعين بالمسرحية.

وقال مهدي وهو طفل يبلغ من العمر سبعة أعوام «كتير حلوة طلعت.. بتضحك.. يعني مزج خيال.. هيك يعني.»

وقال طفل آخر يدعى محمد يبلغ من العمر تسعة أعوام «حبيت كيف قالوا عن الخضار إنه منيحة والخضار إنه متل الطابة (الكرة) وإنه بتخدع الخضرة (قادرة على أن تخدع المرء) وإنه ما ننسى أهمية ستنا وهيدا هو كل شي إللي اتعلمته.»

وتُستخدم في مسرحية «بيتك يا ستي» الدمى وأسلوب المحاكاة بالفيديو ومسرح التمثيل ومسرح الظل. وقالت سوزان حاموش وهي معلمة لتلاميذ يشاهدون المسرحية «المسرحية كتير حلوة وهادفة وبتحكي عن واقعنا الحالي وبتعلم الولاد إنه ما ياكلو شوكولا كتير وشرائح بطاطا مقلية معبأة (بالإنجليزية) كتير وياكلو أشيا من الجنينة وإنه يزرعواوهالمواضيع هي عن الطبيعة.»

وقال خالد أبو طعام والد أحد الأطفال المشاهدين للمسرحية «رسالة اليوم واضحة.. المسألة اللي عم نعاني منها كلنا.. مدن وما في شجر والبيئة خربانة وجو ملوث.. كل مسرحية إلها موضوع مختلف.. بس هيدي هيدا عنوانها.» وأضاف أنه كثيرا مايشاهد عروض كروب مع أسرته.

ولدى مسرح الدمى اللبناني بالفعل 17 مسرحية وتتم إضافة عروض جديدة بشكل منتظم.

وسوف يستمر الموسم الصيفي لمسرح الدمى حتى 25 أغسطس أب في مسرح دوار الشمس.

وقام مسرح الدمى اللبناني-خيال بجولات في أنحاء لبنان وعرض مسرحيات في أكثر من 300 قرية.

————————————————————

المصدر : مجلة الفنون المسرحية – بيروت – رويترز

عن محسن النصار

الفنان محسن النصار كاتب ومخرج مسرحي عضو مؤسس في تعاونية الإعلام الإلكتروني المسرحي العربي التابعة للهيئة العربية للمسرح ومدير موقع مجلة الفنون المسرحية وعضو نقابة الفنانين العراقين المركز العام بغداد,وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين المركز العام وحاصل على العديد من الجوائز والشهدات التقديرية والتكريم من خلال مشاركاته المسرجية في المهرجانات العربية والعالمية

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.