عرض مسرحية “ليلى والذئب ” على مسرح دار الثقافة

العروبة – مجلة الفنون المسرحية

قدمت فرقة نقابة الفنانين بحمص مسرحية للأطفال بعنوان ليلي والذئب على مسرح دار الثقافة في حمص .

والمسرحية من إعداد ممدوح الخواجة ومن ألحان فايز الشامي – تدريب الرقصات مادلين عشي – تصميم الملابس : غادة بركات وإخراج خالد الطالب .

كما وأقيم أربعة عروض يومي الجمعة والسبت على مسرح دار الثقافة عرضين يوم الجمعة في الثانية عشرة صباحاً والثانية ظهراً يوم السبت .

وقد التقت العروبة المخرج خالد الطالب على هامش العرض وتحدث للعروبة قائلاً :

مسرحية « ليلي والذئب « معروفة بالنسبة لمعظم الأطفال والكبار ولكن أحببنا أن نطعم الحكاية بقيم التعاون والمحبة والتسامح وهذا ما هو الطفل بحاجة له إذ يجب أن نلقن الطفل المعلومة من خلال المسرح .. وهذا العمل الثالث خلال هذا الموسم إذ قدمنا مسرحيات : دب في المنزل وشطة في ورطة وليلى والذئب .

و أضاف : لقد شارك أطفال مدرسة عكرمة المخزومي بالتمثيل ،و حول إقبال الأطفال  أشار السيد الطالب : إن إقبال الأطفال كان منقطع النظير و ما هو أجمل التفاعل بين الطفل و المسرح و كأنه جزء منه لقد كسرنا الجدار الرابع و حاولنا أن يكون امتداداً للمسرح الذي بدوره يقدم رسالة إنسانية للطفل بأن الحياة جميلة .. حلوة ليكون واعياً متفهماً محباً للحياة و متفائلاً خاصة بعد الحرب الكونية التي شهدتها سورية

و حول الصعوبات قال: أكثر ما يواجهنا هو عدم وجود مكان خاص بمسرح الطفل .. دائماً العروض الأولى تلاقي صعوبات كي تتأقلم مع المكان .

و حول الأعمال المستقبلية أفاد أنهم بصدد التحضير لعمل درامي خاص بالكبار سيقدم في مهرجان حمص المسرحي الذي سيقام خلال الأشهر القليلة القادمة

و فيما يخص الأطفال ذكر أنهم بطور إعادة مسرحية شطة في ورطة بإطار جديد و هي من الأعمال المسرحية الجيدة و التي لاقت إعجابا من الكبار و الصغار معاً

كما أن العروض كثيرة للكبار و الصغار معاً ومستمرة صيفا شتاء…

و اختتم بالقول : أشكر الإعلاميين على تعاونهم في إبراز الأعمال للقراء و المشاهدين و المهتمين ..

عن محسن النصار

الفنان محسن النصار كاتب ومخرج مسرحي عضو مؤسس في تعاونية الإعلام الإلكتروني المسرحي العربي التابعة للهيئة العربية للمسرح ومدير موقع مجلة الفنون المسرحية وعضو نقابة الفنانين العراقين المركز العام بغداد,وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين المركز العام وحاصل على العديد من الجوائز والشهدات التقديرية والتكريم من خلال مشاركاته المسرجية في المهرجانات العربية والعالمية

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.