أخبار عاجلة

عرض ‘‘الراعي والعصا السحرية‘‘ على مسرح المدرج الروماني

عرضت مسرحية “الراعي والعصا السحرية” يوم أول من أمس خلال افتتاح مهرجان “أمنا عمان” الذي تنظمه امانة عمان الكبرى في المدرج الروماني وسط البلد.
واستهدفت مسرحية “الراعي والعصا السحرية” للمخرج أمين غانم، فئة الاطفال، حيث انتهجت أسلوب مسرح الحكواتي في تقديم العمل عبر تبادل الممثلين لأدوارهم من خلال لعبة درامية محكمة وحوار بسيط ليصل للمتلقي.
وعبر 40 دقيقة، حاول أبطال المسرحية أمين غانم وتغريد محمد واحمد المومني وموسى نجيب، مخاطبة الأطفال من طلاب المدارس، وبدأت مشاهد المسرحية بتقديم مجموعة الممثلين لأغنية تبين أهمية الخير والفرق بينه وبين الشر لتزرع المحبة والصدق في قلوب الأطفال.
وتحكي المسرحية قصة الراعي وزوجته وتعرضهما للاحتيال من قبل شخصين وكيفية مواجهتهم لظروف الحياة الصعبة واستغلال الناس وهم يحملون القلب الطيب والمشاعر الصادقة.
ووسط انسجام الاطفال بطريقة عرض الممثلين بدأت الابتسامة تعلو وجوه الاطفال ووصلت لهم فكرة العمل بان الخير دائما يعلو على الشر مهما كانت قوته.
يقول مخرج العمل غانم “إن مسرحية الراعي والعصا السحرية تركز على الخير الذي يغطي بنوره الظلام؛ وعلى المحبة والسلام والدفء وكل ما يطمح إليه الإنسان من قيم ينتقع بها الاطفال، وكيف ينتصر الخير على الشر.
ويضيف غانم “أن المسرح مرآة الحياة، ولا يمكن فصله عن الواقع لأنه يؤثر ويتأثر بما يجري حولنا، ومن هنا تأتي أهميته بث القيم التربوية والتعليمية وتوعية الأطفال إزاء ما يحدث حولهم بأسلوب مناسب، لأن الأطفال لديهم مقدرات عالية على التحليل ولديهم أيضاً مخيّلة عميقة”.
وعرضت المسرحية على خشبة المسرح والذي امتلأ بالحضور من طلبة المدارس وذويهم الذين كان عدد كبير منهم يشاهدون للمرة الأولى عرضا مسرحيا حيا.
 
—————————————————————-
المصدر :  مجلة الفنون المسرحية –  معتصم الرقاد – الغد 

عن محسن النصار

الفنان محسن النصار كاتب ومخرج مسرحي عضو مؤسس في تعاونية الإعلام الإلكتروني المسرحي العربي التابعة للهيئة العربية للمسرح ومدير موقع مجلة الفنون المسرحية وعضو نقابة الفنانين العراقين المركز العام بغداد,وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين المركز العام وحاصل على العديد من الجوائز والشهدات التقديرية والتكريم من خلال مشاركاته المسرجية في المهرجانات العربية والعالمية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.