أخبار عاجلة

ظُلم الحوطي في الندوة التطبيقية! – مفرح الشمري #الكويت20

     شهدت الندوة التطبيقية التي عقدت بعد انتهاء العرض المسرحي «هاديس» لفرقة المسرح الكويتي “ظلما كبيرا” وقع على معقبتها الأستاذ المشارك د ..نرمين الحوطي بعد ان منحتها مسيرة الندوة شادية زيتون 5 دقائق للتعقيب على عرض مدته أكثر من ساعة الأمر الذي استغربه الجميع لأن هذا الأمر كان غير معمول به في السنوات السابقة، حيث كانت مدة المعقب أكثر من 10 دقائق!

د.نرمين الحوطي امتثلت لأمر العريفة وتحدثت بسرعة حتى تتكلم عن المحاور التي دونتها بعد مشاهدتها للعرض المسرحي.

وبدأت د.الحوطي باعتبارها ابنة الكويت في مهرجان الكويت المسرحي، موجهة كلامها لمخرج العرض أحمد العوضي، متسائلة عن استعانته باسم العمل «هاديس ملك العالم السفلي» في بدايته وختامه، ثم تطرقت الى الفنانة سماح وموضوع المكياج، وكذلك موضوع السحب والغيوم وظهورها في العرض.

واستغربت د.الحوطي التركيز على المرأة وموضوع الخيانة فيه، نافية ان يكون مجتمعنا على هذه الصورة وكأن المرأة هي سبب جميع مشاكلنا، وهذا مناف للحقيقة، مطالبة بالتركيز على الهوية الوطنية.

كما ذكرت ان لغة العرض كانت ركيكة نوعا ما.

ومن بعد ذلك فتحت مسيرة الجلسة شادية زيتون الباب للمداخلات. فكانت هناك مداخلات مع ما قالته معقبة العرض د.نرمين الحوطي وهناك مداخلات امتدحت العرض وامتدحت النضج المسرحي لدى المخرج احمد العوضي الذي قال في نهاية الندوة والذي أجاب عن جميع الأسئلة والاستفسارات ومداخلات الحضور والمشاركين، حيث توجه بالشكر الى جميع اعضاء العمل الذين بذلوا جهودا كبيرة ناسبا النجاح إليهم، وقدم شكره للجميع وللجمهور الذي تابع العرض، مشيدا بمكانة المرأة وأن مشاهد المسرحية لا ترتبط بقبيلة ولا دولة ولا مجتمع معين فهي كلها كانت بالعموم، كما انه لم يشر الى ديانة معينة، وان العمل الفني والمسرحي لا يكون فقط بإقليم معين او دولة فقط، كما حاول إظهار النعم التي منحنا إياها رب العالمين واستخدام النعمة وعدم تحويلها الى نقمة.

ما يصير يا جماعة..!

أثارت مداخلة د.أيمن الخشاب في الندوة التطبيقية الجميع لكونه «المدقق اللغوي» ومن الفريق الفني للمسرحية ولا يجوز لأي عنصر في المسرحية الحديث في الندوة لإبداء رأيه فيها باستثناء رئيس الفرقة التي تحتضن العمل او صاحب الشركة الذي يحتضن هذا العمل إذا كان يمثل القطاع الخاص، لذلك نتمنى من إدارة المهرجان إبلاغ هذا الأمر لجميع الفرق المشاركة حتى لا تحدث أي مشاكل ولإفساح المجال للآخرين للحديث!

مفرح الشمري 

(الأنباء)

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح