أخبار عاجلة

“طنجة المسرحي”: نحاول التمرّد

تسعى الدورة الرابعة من “مهرجان طنجة للمسرح”، التي انطلقت اليوم وتستمر حتى السادس من الشهر الجاري، إلى الحفاظ على المكتسبات الفنية لدوراتها السابقة، من ناحية حرصها على حضور فرق مسرحية من بلدان مختلفة، إذ تشارك في هذه الدورة 13 دولة عربيةً وأجنبيةً.

في حديثه إلى “العربي الجديد”، وضّح المدير الفني للمهرجان، إدريس القري، أن دورة هذه السنة هي “محاولة تمرّد على التقاليد المؤسّساتية، لفتح فضاءات المدينة أمام مختلف التجارب المحلية والعربية والأجنبية”.

افتتح المهرجان، اليوم، بثلاثة معارض، هي “أضواء وموسيقى الألوان” الذي يشارك فيه كل من محاسن الأحراش ويونس عمروش وموج الهاشمي، و”لحظات من تاريخ طنجة” للفنان يونش الشيخ، إضافة إلى معرض يحتوي صوراً نادرةً لـ “المركز القومي للمسرح” في مصر.

أما العروض، فبدأت بمسرحية لـ “فرقة شهاب المغربية” بعنوان “قنبولة”. ويكون الجمهور، غداً السبت، على موعد مع “القناصة” من تونس. وتتواصل بعدها عروض مختلفة؛ فمن فرنسا تعرض “فرقة مصنع اليوتوبيا الصغيرة” عملاً بعنوان “حارة اللصوص”، ومن إسبانيا تقدّم فرقة “مسرح إشبيلية الكلاسيكي” عرضها “إستريليا إشبيلية”، وتعرض فرقة “مسرح الصورة المغربية” عملاً بعنوان “تيك تاك”.

إلى جانب العروض، تُنظّم أيضاً ندوة بعنوان “المسرح والحاضرة”، يشارك فيها الباحث خالد أمين ومدير مسرح جنيف السويسري فردريك بوللير، إلى جانب كل من المسرحيين سيد علي إسماعيل ومحمد سيف ومحمد بن حساين.

تعرف هذه الدورة تكريم ثلاثة فنانين هم: عمر السيد، عضو ومؤسّس فرقة “ناس الغيوان” وجمال العبرق والمسرحي الإسباني سلفادور طبورا، فيما تحل الفنانة سهير المرشدي ضيفة شرف المهرجان.

كما يقدّم المخرج المغربي فوزي بن سعيدي ندوةً بعنوان “السينما والمسرح؛ تقنيتان وحساسية واحدة”، يديرها الناقد الفني إدريس القري.

سليمان الحقيوي

http://www.alaraby.co.uk/

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.