صدور كتاب “حسن عطية_ايقونة النقد المسرحي”

غلاف كتاب “حسن عطية أيقونة المسرح المسرحي”

صدور كتاب “حسن عطية.. ايقونة النقد المسرحي” عن الهيئة المصرية العامة للكِتاب في القاهرة

صدر حديثاً الكتاب المُشترك الموسوم (حســــن عطيــــة.. ايقونة النقد المسرحي) تحرير واعداد كل من الباحث المسرحيي العراقي د.عامر صباح المرزوك، والناقد المسرحي العراقي د. بشار عليوي .

الكتاب الذي يقع في (250 صفحة – من الحجم المتوسط)، صدرَ عن الهيئة المصرية العامة للكِتاب في القاهرة ضمن سلسة الابداع المسرحي، والذي يأتي تعبيراً عن الوفاء لناقد مسرحي ملتزم بقضايا المسرح وهمومه، عارفاً خباياه، هوَ الأستاذ الأكاديمي والناقد المسرحي الأكاديمي المصري والعربي الأستاذ الدكتور حسن عطية (1948_2020م)، صاحبَ التجربة النقدية الثَرية التي امتدت لأكثر من 50 عاماً.

الوفاء لهذا الرجل هو وفاء للحركة المسرحية العربية عموماً والنقدية خصوصاً، من هنا جاءت الفكرة بإعداد هذا الكتاب بعد أن وجدَ المؤلفان أن أفضل طريقة للتعبير عن وفائهما لهُ، هي اصدار كتاب يحمل بين دفتيهِ كلمات وشهادات من مُحبيهِ فضلاً عن مُحاولة حصر وجمع وتوثيق التراث النقدي والفكري للناقد المصري الراحل أ.د. حسن عطية، بُغية التعريف بشخصية مصرية نقدية وعلمية وفكرية تركتْ أثرها البارز في المشهد المسرحي والثقافي المصري بشكل خاص والعربي بشكلٍ عام.

انقسمَ الكتاب بالإضافة إلى سيرة الناقد د. حسن عطية المهنية والعلمية والأكاديمية واستعراض كامل مع شرح تعريفي لمؤلفاتهِ النقدية التي أنجزها حتى آخر يوم من حياتهِ، إلى ثلاثة اقسام، احتوى القسم الأول الذي حملَ عنوان (حسن عطية .. كما عرفناهُ) فصلين، جاء الفصل الأول تحت عنوان (حسن عطية الناصع بالبياض) وهوَ بقلم الدكتور عامر صباح المرزوك وتضمنَ ثلاثة محاور، فيما جاء الفصل الثاني بعنوان (إلى حسن عطية .. كُل الوفاء) وهو بقلم الدكتور بشار عليوي وتضمنَ ثلاثة محاور.

وتعنونَّ القسم الثاني بـ(حسن عطية في عيون مُحبيهِ) وضمَ هذا القسم عدداً من الشهادات التي تمَ استكتاب أصحابها، وميزة هذهِ الشهادات الحية أنها كُتبتْ بعد رحيل ناقدنا د. حسن عطية خصيصاً من أجل نشرها في الكتاب, لتكشف جوانب عديدة من شخصيتهِ الفذة ناقداً وإدارياً وأستاذاً وإنساناً، وقد تم ترتيب الشهادات داخل متن الكتاب هجائياُ وفقاً لعناوينها، وجائت كالتالي:

(د.مدحت الكاشف / شيماء توفيق / سباعي السيد / د.عصام الدين ابو العلا / د.محمد شيحة / ماجدة عبد العليم / محمد الروبي / عبد الجبار خمران / د.سيد علي اسماعيل / د.عايدة علام / خالد رسلان / رسل خلفة البكري / د.سعيد الناجي / حاتم محمد علي / د.صلاح القصب / احمد هاشم / د.محمود نسيم / هيثم الهواري / محمد صبحي / د.جميلة مصطفى زقاي / د.محمد أمين عبد الصمد / بشرى عمور / د.سميرة محسن / عزيز خيون / د.امنة الربيع / د.سعداء الدعاس / علاء الجابر / د.كريم عبود / د.مجد القصص / د.علي الربيعي / د.عمرو دوارة / سميحة أيوب / د.ابو الحسن سلام).

أما القسم الثالث من الكتاب، فقد حمل عنوان (حسن عطية ناقداً)، وقد ضمّنا المعدان في هذا القسم عشر دراسات ومقالات نقدية مُتنوعة ومُنتقاة من الإرث النقدي الزاخر لناقدنا، موزعة في مجالات المسرح والسينما والتلفزيون بُغية تسليط الضوء على فكرهِ وعقليتهِ الفذة، وتم ترتيب الدراسات والمقالات وفقاً لعناوينها بحسب الترتب الهجائي.

واختتم الكِتاب بملحق عُنونَ بـ(حسن عطية في صور)، تضمن صوراً عديدة تُعرض غالبيتها لأول مرة، وهي تُمثل محطات هامة من حياتهِ.

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح