أخبار عاجلة

صدور العدد ” 500 ” “من مسرحنا” وملف حول مسرح التلفزيون..شهادات لمسرحيين وتغطيات حول مسرح الجرن والمرأة وقضايا أخرى / صفاء البيلي ـ مصـر

 

فى جديد “مسرحنا” العدد 500 ملف خاص جداً عن (مسرح التلفزيون.. نهضة وانتكاسة) وفيه حاولنا أن نلقى الضوء على فكرة “فرق التلفزيون المسرحية” ومدى تأثيرها على مسيرة المسرح المصرى من خلال بعض من عايشوا التجربة ومن كتبوا عنها، والمحاولات التى جرت لإعادة إحياءها وأسباب الفشل.
وفى العدد أيضاً: شهادة للفنان حمدى حسين واحدا من مخرجى الثقافة الجماهيرية المهمين، يقدم اقتراحاً بروشتة علاج من وجهة نظره، ونفتح حولها نقاشاً فى الأعداد المقبلة.
وفى العدد أيضاً:
حوار مع الكاتب وليد علاء الدين، الفائز بجائزة ساويروس عام 2015 والذى صدر له عدد من النصوص. وفى الحوار يؤكد على “ضرورة استعادة المسرح بوصفه نصاً”.
وفى العدد أيضاً واحتفاءً بيوم المرأة نحاور كاتبات ومخرجات وممثلات اللائي يجبن بحكاياتهن وأسرارهم عن سؤال المسرح والمجتمع.
وفى العدد أيضاً: تغطية لمرحلة أولى من مسرح (الجرن) الذى وصلت فعالياته إلى منفلوط.
وفى العدد أيضاً:
تغطية لندوة الكاتب لينين الرمللى حول نصه الجديد “اضحك لما تموت” والتى أقامتها له كلية آداب عين شمس بالتعاون مع قصور الثقافة.
وفى العدد أيضاً :
نواصل فتح قضية عرض “اترك أنفى من فضلك” المأخوذ عن نص مكسيكى وهو “قضية أنوف ” ،وهذه المرة نحاور المدير السابق لمسرح الهناجر الذى قالوا عنه أنه هو من وافق على إنتاج العرض. وفى الحوار يؤكدد سامح مجاهد: لا يمكن أن أوافق على إنتاج “إعداد” رفضته لجنة القراءة!!
وأخيراً يواصل رئيس التحرير  الناقد محمد الروبي كتابته عن قضية سرقة الإبداع وهذه المرة تحت عنوان “… وتجار العلم أيضاً”.

موقع: المسرح نيوز

عن صفاء البيلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.