صدور كتاب “العناصر الدرامية في ملحمة كلكامش والأساطير السومرية والبابلية” بالإنجليزية تأليف د.راجي عبد الله #العراق

صدور الترجمة الانجليزية لكتاب “العناصر الدرامية في ملحمة كلكامش والأساطير السومرية والبابلية” تأليف د.راجي عبد الله #العراق

نشرت دار “لامبرت للنشر والتوزيع” التي تصدر في الإتحاد الأوربي، كتاب المخرج والباحث المسرحي العراقي د.راجي عبد الله الموسوم (العناصر الدرامية في ملحمة كلكامش والأساطير السومرية والبابلية) باللغة الإنجليزية، وهو  يتضمن بحثاً أكاديمياً عن نشأة الدراما في سومر وبابل.

كتب العديد من الباحثين عن ملحمة كلكامش الكثير من البحوث منذ اكتشاف الألواح التي دونت عليها في مناطق مختلفة من بلاد الرافدين والبلدان المجاورة لحد الآن , فمنهم من تناول الملحمة على أنها إرث  تاريخي بالغ الأهمية , لأنها تعطينا صورة واضحة عن حياة السومريين والبابليين وطرق تفكيرهم ومعتقداتهم وسبل عيشهم , ومنهم من تناولها بطريقة مغايرة كلياً لمن سبقوهم , وهنالك فريق آخر تناول الجوانب الإنسانية فيها معتبراً إياها إرثاً إنسانياً مليئاً بالصراعات الكثيرة التي عاشها الإنسان السومري والبابلي في تلك الحقبة من الزمان.

 ملحمة كلكامش نص بالغ الأهمية، ليس لأنه يعيدنا إلى التجارب الأولى في عملية ظهور فن كتابة المسرحية منذ التاريخ، بل لأنه  سيساهم في تغيير النظرة الخاطئة التي تم إعتمادها عالمياً من أن بدايات المسرح كانت يونانية النشأة . من جانب آخر فإن هذا النص بوضعه الأصلي السابق قد مهد لي الطريق في التعامل معه على أنه نص تم التعامل معه إبان المرحلة السومرية تعاملاً مسرحياً , إعتماداً على فن التمثيل الفردي ( الراوي ) أو الحكواتي أو مع مجموعة ممثلين يرافقونه في الأداء من مشهد إلى آخر ومن حالة درامية إلى أخرى.

يعتبر مؤلف الكتاب بحثه هذا، محاولة جادة مدروسة لتغيير مسار ما هو مطروح من  آراء عامة في فن المسرح ,  تضاف إلى الدراسات والبحوث الكثيرة التي قد تتناول ما كتب هنا  بطرق وأساليب مختلفة في المستقبل .

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح