أخبار عاجلة

سلمان الحمود: المسرح رسالة تنموية مرتبطة بنبض المجتمعات

افتتحت فعاليات الدورة الثامنة من مهرجان المسرح العربي، أول من أمس، في مسرح عبدالحسين عبدالرضا في السالمية، بحضور الشيخ سلمان صباح سالم الحمود الصباح وزير الإعلام، وزير الدولة لشؤون الشباب، والأمين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون المهندس علي اليوحة، وإسماعيل عبد الله، الأمين العام للهيئة العربية للمسرح، بمشاركة أكثر من 400 مسرحي عربي وعدد من نجوم المسرح الكويتي، حيث تضمن الحفل اسكتشات فنية غنائية، وفقرات بانوراما كويتية مميزة، ابتهاجاً بهذه المناسبة الفنية العربية التي تجسد شعلة ثقافة وإبداع.

تواصل

يتواكب انطلاق عرس المسرح العربي مع الاحتفال بإعلان الكويت عاصمة للثقافة الإسلامية للعام 2016، ما يمثل فرصة لتحقيق التواصل وتبادل الرؤى والأفكار بين المسرحيين العرب، ويساهم في دعم الحركة المسرحية الكويتية، وفي هذا الإطار قال الشيخ سلمان صباح سالم الحمود الصباح وزير الإعلام، وزير الدولة لشؤون الشباب: في ليلة عربية جامعة من ليالي كويت العطاء، وعلى أرض الكويت مركز الإنسانية العالمي، وفي يوم المسرح العربي، يشرفني أن أنوب عن قائد العمل الإنساني أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، في افتتاح فعاليات مهرجان المسرح العربي في دورته الثامنة، التي تنطلق تحت رعاية سموه تحت شعار «نحو مسرح عربي جديد ومتجدد»، وتسعى لخدمة قضايا الأمة وينشر رسالة التنوير المسرحية على المستويين الوطني والقومي، لإثراء فكر الثقافة والمعرفة.

وتابع: نتقدم بأسمى آيات التقدير لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة، المؤسس والرئيس الأعلى للهيئة العربية للمسرح، على مبادرات سموه الدائمة والداعمة لمسيرة المسرح العربي، منذ انطلاقة الدورة الأولى للمهرجان عام 2009 بأرفع جائزة مسرح عربية.

الكويت والمسرح

ومضى الوزير الكويتي قائلاً: لم يكن إيمان القادة السياسية بدولة الكويت، بأهمية المسرح وفنونه المختلفة وليد اليوم، إنما هو ضارب بجذوره منذ فجر الاستقلال قبل 55 عاماً، دعماً ورعاية لرسالة المسرح ومبدعيه من الطاقات الكويتية، التي امتلكت زمام المبادرة والريادة المسرحية في المنطقة الخليجية، وشاركت بإبداعاتها في الملتقيات والفعاليات العربية والدولية، لتؤكد دور الكويت ورسالتها الحضارية والثقافية والإنسانية.

اهتمام سلطان القاسمي

إسماعيل عبد الله، الأمين العام للهيئة العربية للمسرح، تقدم في مستهل كلمته بالشكر والتحية إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد ، حاكم الشارقة، الرئيس الأعلى للهيئة العربية للمسرح، الذي يتابع بكل اهتمام كل تفاصيل هذا الحدث، وشكر الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت لتفضله برعاية المهرجان.

وأضاف:تعلن شارقة سلطان الثقافة نداءه أن يا أهل المسرح تعالوا لنجعل المسرح مدرسة للأخلاق والحرية، وتربط الرباط في السابعة مناديل المحبة في معاصم المعتصمين بحبل المسرح الواثقين المستوثقين بعراه المتينة، وتأتي كما عودة المراكب بعد طول غياب، أصوات من ركبوا العباب وجابهوا الرياح العاصفات على مدار العام يقتربون من شواطئها.

رسالة

وقدم رسالة اليوم العربي للمسرح، الفنان الفلسطيني زيناتي قدسية، وقال في كلمته: إذا كان للشعوب برلمانات، فإن المسرح هو برلمان الثقافة الشعبية دون منازع.

ولكي يتحول المسرح في بلادنا إلى برلمان للثقافة الشعبية حقاً، فإنني مع الأصوات التي سبقتني، و بعيداً عن تكرار ما قلناه و كتبناه و نظَّرنا له منذ مائة عام و يزيد، أدعوكم للاندفاع بوعي و جرأة و حكمة نحو مسرحنا الجديد و المقاوم..

مواهب

تعد رعاية الشباب المسرحيين، وصقل مواهبهم وتطوير قدراتهم وإمكانياتهم الفنية، رسالة إنسانية في غاية الأهمية يحملها رواد ونجوم المسرح العربي، من أجل جيل مسرحي قادر على حمل الراية ومواصلة الرسالة باقتدار، وتمثل ملتقيات مهرجان المسرح العربي حلقة وصل وتواصل بين جيل الرواد والنجوم وجيل الشباب، حيث تأخذ بيد النص والبناء المسرحي قدماً إلى الأمام تطويراً وتحديثاً وتشجيعاً للمواهب.

ريما عبدالفتاح

http://www.albayan.ae/

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.