أخبار عاجلة

ربما يأتي.. جديد مسرح الحسكة القومي #سوريا

1 34 660x330 1

 

نهل المسرح القومي في محافظة الحسكة في عرضه الجديد من مسرح العبث عبر نص (ربما يأتي) من أعمال الأديب الراحل الدكتور رياض عصمت ليكون باكورة أعماله المسرحية بعد توقف دام لفترة من الزمن بسبب الحجر الصحي وإيقاف الأنشطة الثقافية المختلفة في إطار التصدي والوقاية من انتشار فيروس كورونا.

العرض الذي يقدم على خشبة مسرح المركز الثقافي العربي بمدينة الحسكة استوحاه عصمت من النص الشهير في انتظار غودو وحاول فيه المخرج عبد الله الزاهد مقاربته أكثر مع جمهور المتفرجين مركزاً على حالة الانتظار ورغم سوداوية المشهد بحكم الواقع المعاش إلا أنه يختتم ببصيص أمل بغد أجمل وأفضل.

مدير المسرح القومي إسماعيل خلف المشرف على العمل أوضح في تصريح لمراسل سانا أن العرض يأتي تكريماً لروح الأديب والكاتب المسرحي رياض عصمت الذي رفد المكتبة العربية بعشرات النصوص والأعمال الجميلة مبيناً أن اللجوء لمسرح العبث توجه استخدمه المسرح القومي في الحسكة خلال السنوات الأخيرة عبر عدد من النصوص المقاربة له وقدمها على خشبات المسارح.

المخرج الزاهد قال “العرض هو تجربة جديدة بالنسبة لي خصوصاً أنه يحمل الكثير من الأفكار الفلسفية لدى الشخصيات التي تعاني فظاعة الانتظار والهروب الدائم” مبيناً أن العنصر الأساسي للعمل هو الممثل الذي حاولنا اللعب على القدرات الكامنة لديه لخلق شخصيات مسرحية أكثر واقعية.

المؤلف الموسيقي للعمل يحيى عبد الجبار أشار إلى إبراز حالة الانتظار والترقب من خلال موسيقا آلات العود والكمان والناي إضافة إلى تقديم أغنيتين في مقدمة العرض تتحدث عن صعوبة الانتظار وخاتمته تتحدث عن الأمل بلحظة الانفراج محاولاً تقريب العرض إلى الجو الموسيقي الشرقي.

يشار إلى أنه يشارك في تقديم العرض المسرحي الجديد كل من الفنان فيصل حميد وباسل حريب.

نزار حسن

sana.sy

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح

error: حقوق النشر والطبع محفوظة