ختام ندوة «مسرح ما بعد الدراما»

أمل عبدالله تتوسط سعيد كريمي وفيصل القحطاني

 

اختتمت الندوة الفكرية العلمية حواراتها البحثية المسرحية، التي تقام ضمن فعاليات مهرجان الكويت لمسرح الشباب العربي، حيث أقيمت يوم أمس في قاعة الندوات «الشامية» في فندق فوربنتس، وذلك باستكمال النقاش حول عنوان الندوة الفكرية في المهرجان «مسرح ما بعد الدراما بين النظرية والتطبيق في مسرح الشباب العربي»، وأدارت الندوة الإعلامية أمل عبدالله. واستضافت في المحور الأول الذي حمل عنوان «أنطوان أرطو ومسرح القسوة ومنعطف ما بعد الدراما»، والتي حاضر خلالها د. سعيد كريمي من المغرب، أما المحور الثاني فكان «ملامح مسرح ما بعد الدراما في المسرح الكويتي الحديث» وتحدث فيها د. فيصل القحطاني من دولة الكويت.

وأكد كريمي أن مسرح ما بعد الدراما فجر بين المسرحيين كرة ثلج متدحرجة بين الدلالات والإبداع، وكثيرة هي الحقول الفنية والبحثية التي خلق خلالها النقاد مجموعة من المفاهيم التي تسهم في مواكبة الإبداع، مبينا أن أنطوان أرطو كان من الأساسيات لكل المشتغلين على مستوى المسرح، وأن المسرح الكلاسيكي يدور في فلكه حتى جاء شسكبير وحدث التغيير والتحول، لافتا إلى اننا تحدثنا عن إحياء ما بعد الدراما حتى القرن العشرين الذي شكل تحولا جذريا في المسرح.

بينما تطرق المحور البحثي الثاني من الندوة والذي حاضر فيه د. فيصل القحطاني وحمل عنوان «ملامح مسرح ما بعد الدراما في المسرح الكويتي الحديث»، فتحدث قائلا «إن دور الناقد أن يعمل على المفاهيم، بالتالي عليه احترام الرؤى، مبينا أننا في الوطن العربي عرفنا مسرح ما بعد الدراما عام 2012 في المغرب، متسائلا هل المسرح هو دراما وهل كل دراما مسرح وما يقدم في مسرح الشارع؟، مطالبا بتحرير المسرح عن الدراما لكي نجد المفاهيم أكثر وضوحا، متطرقا إلى الترجمات التي تمت في هذا الجانب.

————————————————————-
المصدر : مجلة الفنون المسرحية – القبس 

عن محسن النصار

الفنان محسن النصار كاتب ومخرج مسرحي عضو مؤسس في تعاونية الإعلام الإلكتروني المسرحي العربي التابعة للهيئة العربية للمسرح ومدير موقع مجلة الفنون المسرحية وعضو نقابة الفنانين العراقين المركز العام بغداد,وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين المركز العام وحاصل على العديد من الجوائز والشهدات التقديرية والتكريم من خلال مشاركاته المسرجية في المهرجانات العربية والعالمية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.