Processed with MOLDIV

جامعة الطائف تقدم نعش / مسابقة عكاظ للابداع المسرحي

 

حظيت مسرحية “نعش” التي قدمها نادي المسرح بجامعة الطائف، مساء أمس الثلاثاء، على مسرح جمعية الثقافة والفنون إعجابًا كبيرًا من النقاد، والجمهور الحاضرين الذين امتلأت بهم قاعة مسرح الجمعية.

وتناولت مسرحية “نعش” جدلية الأموات الأحياء أو الأحياء الأموات، والموت المعنوي، من خلال تجسيد الممثلين لشخصيات مجموعة من الموتى الذين ينتظرون دفنهم، دون أن يهتم أحد بإتمام هذه المهمة.

وأشاد الناقد المسرحي، راشد الورثان، خلال الندوة النقدية، التي أعقبت المسرحية، بالنص الذي كتبه المؤلف إبراهيم الحارثي، وبإخراج العمل الذي تولاه المخرج المسرحي، مساعد الزهراني.

ونوهً بتميز الأداء المسرحي لطلاب نادي المسرح، وبجودة الإضاءة والمؤثرات الصوتية.

وأشار “الورثان” إلى تمايز نص مسرحية عن مجموعة من النصوص المسرحية العالمية التي تناولت جدلية الأموات الأحياء أو الأحياء الأموات، وتقاطعه مع نص مسرحية “الرقصة الأخيرة” للكاتب السوري، سعد الله ونوس.

وأعرب مؤلف المسرحية، ومخرجها، خلال الندوة، عن شكرهما وتقديرهما للدعم الذي قدمته جامعة الطائف، ومديرها الدكتور حسام بن عبدالوهاب زمان، لفريق المسرحية، والذي ساعد على تحقيق عرضها النجاح.

أشاد بعض المعلقين على المسرحية بالدعم الذي قدمته جامعة الطائف لإنجاح المسرحية بشكل خاص، والفن المسرحي بشكل عام، وبانفتاحها على التعاون من الجهات الشريكة خارج أسوار الجامعة، وفي مقدمتها جمعية الثقافة والفنون في محافظة الطائف.

وتتنافس مسرحية “نعش” مع ست مسرحيات أخرى هي: “الحقيبة”، و”ثقوب” و”جنون بشر”، و”تشابك” و”غمام” و”أزيز الزوايا”، ضمن “مسابقة عكاظ للإبداع المسرحي”، المقرر أن تختتم فعالياتها السبت المقبل بإعلان الفائزين بجوائز المسابقة.

وشهد العرض المسرحي لمسرحية “نعش” حضور مدير جامعة الطائف، الدكتور حسام بن عبدالوهاب زمان، ووكيل الجامعة للشؤون الأكاديمية والتطوير، الدكتور عبدالرحمن الأسمري، وعميد شؤون الطلاب بالجامعة الدكتور بندر البقمي، والمدير العام السابق للجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون، عبدالعزيز السماعيل، وشخصيات بارزة في الوسط المسرحي في المملكة ودول الخليج العربية.

عن إبراهيم الحارثي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.