برناردشو ومسرح الفكر الاجتماعي

وضاء قحطان حميد – مجلة الفنون المسرحية

ولد جورج برناردشو في ايرلندا في 26 / تموز / 1856 بشارع سنج رقم 23 بمدينة دبلن عاصمة ايرلندا . ” ينتمي ابوه لاسرة من النبلاء أما امه فهي ابنة رجل من اهل الريف , كانت

امه تدرب صوتها على الغناء وقد اثر ذلك في برناردشو بحيث أصبح ناقداً موسيقياً في لندن ,

وان بعض النقاد في تحليل مسرحية شو ( الاسلحة والرجل ) بانها اوبرا شعبية ” (1) . درس في مدرسة مع الصبيان الكاثوليك من ابناء الطبقة العاملة . ” وما بين عامي 1876و

1885 استطاع ان يربح ست جنيهات وخمسة عشر شلناً ثمناً لكل مقال يكتبه , وقد اشتغل 

لمدة شهور قليلة عام 1879 في شركة اديسون للتليفونات في لندن ” (2) .واصبح المبدأ الاول لمسرحيات شو بحيث ان كلماته تجري دائماً بسهولة على السنة الممثلين .

واصبح خطيباً عالمياً حيث قال ان الحياة احوج الى رجل شجاع ومفكر ورجل شجاع في السلم والحرب كالنبي محمد صلى الله عليه وعلى اله وصحبه الطيبين الطاهرين وهي شهادة مهمة من كاتب غربي معروف بحق النبي الامين .” وكانت كلماته تتداول في الميترو بوليتان في نيويورك عام 1933 , وقد اصيب شو في عام 1881 بالجدري ومنذ ذلك الوقت اطلق لحيته وشاربه ” (3) .

وفي عام  1891 كتب شو كتاباً اثار ضجة كبيرة وهو كتاب ( جوهر الابسنية ) وهو” كتاب

نقدي كتبه عام 1891 وهو يتناول هجوماً صارخاً لاثنين من عمالقة الدراما في العالم الا وهما

شكسبير وابسن ” (4).

حيث ان بعد ظهور شكسبير لم يظهر كاتب مسرحي بقيمته أي شيكسبير الا عند ظهور

الكاتب ( اوليفر جولد سميث ) و ( ريتشارد شرايدن ) حيث ان اشهر مسرحياته  ( مدرسة

الفضائح ) التي اثرث في المسرح العربي ونقلها الى العربية ( علي سالم ) في المسرحية

الكوميدية الشهيرة ( مدرسة المشاغبين ) , بعد ذلك ظهر شو الذي يعد مرحلة مهمة من تاريخ المسرح في العالم  عامة ً وتاريخ المسرح الانكليزي بخاصة ً .

كان يكتب شو مقالاته  في مجلة الساتر دي رفيو , وعندما قرأ شو كتاب ماركس الشيوعية تاثر

بها ؛ حتى انه اعد مسرحية عن الشيوعية  والراسمالية وهي مسرحية ( المليونيرة ) .

وكان كاتباً وناقداً اجتماعياً وكان يمزج الكوميديا بالتراجيديا حيث كان يقول ان اهم المسرحيات التي تستدر ضحكة مع دمعة أي أشبه بالميلودراما , كما انه يهتم بموسيقى مسرحياته  بحيث انه كان يضع موسيقى مسرحياته بنفسه  , توفي في الثامن عشر من نوفمبر عام 1950.

فلسفته *

كان شو في حياته يحارب الفقر وينبذ الحرب ويدعو الى السلام وكان يدعو الى تحديد حد ادنى للاجور ” وقد انعكست اراء شو الاشتراكية في نظرته للمجتمع الذي تذوب فيه الفوارق بين طبقات المجتمع , ان مسرح شو من ناحية البناء يتميز بوضوح الشخصيات

التي تعرف نفسها بنفسها وترى الحياة من خلال الاخرين , ان مسرح شو مسرح فكر اشتراكي يصعب فهمه دون دراسة اهداف المسرحية وشخصياتها , ان الانسان في مسرح

شو أهم من الديكور  والمناظر ومن الاداء التمثيلي ” (5) .

ان شو كان يعتنق مذهب الفابية , وهو مذهب يؤمن بالاشتراكية بين أفراد المجتمع والمساواة بين أفراد المجتمع والابتعاد عن الحروب ونبذها والابتعاد عن اراقة وسفك الدماء دون سبب مبرر , واعتماد سياسة الجدل والنقاش كلغة بديلة عن الحروب .

وهذا الشيء أنعكس في مسرحياته اذ كان عنصر الجدل الفكري المتاثر بفلسفة هيجل

الجدلي قائم في معظم مسرحياته  حيث كان يقول ان مسرح الفكر أهم من مسرح الجسد .

كان يقول شو : ان المال مهم في الحياة وهو ضروري مثل القوة والصحة , حيث كان في

مسرحياته يعالج قضايا اجتماعية في بداية حياته المسرحية مثل مسرحية (بيوت الارامل )

و ( بيت محطم القلب ) و ( مهنة السيدة وارن ) . ” وكان يستخدم في مسرحياته بعض

المشاهد الكوميدية حتى ان الملك هنري الثامن حينما شاهد مسرحية شو ( جزيرة جان

بول الاخرى ) اراد ان يكسر المقعد الذي كان يجلس عليه من الضحك بسبب المشاهد

الكوميدية  في المسرحية  ” (6) .

كان يؤمن شو بنظرية الانسان السوبرمان وهي نظرية ترتكز على ان بعض الناس لديهم قدرات ذهنية وعقلية وجسمانية خارقة , وقد ظهرت هذه الفكرة جلية في مسرحية ( الانسان والانسان الفائق ) , كما ان شو أدان الحروب ورفضها ونبذها كما في مسرحية

( الاسلحة والرجل ) , وكتب ايضاً مسرحيات سياسية مثل مسرحية ( عربة التفاح ) , وكتب مسرحيات تأريخية مثل مسرحية  (انطونيو وكليوباترا ) , كما كتب مسرحية تتحدث

عن بدأ وتطور الخليقة  مثل مسرحية ( عودة ميتوشالح ) , وكتب ايضاً مسرحية خيالية هي ( بيجماليون والقديس جون ) و مسرحية ( الانسان والانسان الفائق ).

جوهر الابسنية *

اصدر شو عام 1891 كتاباً نقدياً أسماه ( جوهر الابسنية ) وفيه هجوماً صارخاً على

أكبر أثنين من كتاب الدراما وهما شكسبير وابسن , فكان يصف شكسبير بأنه شاعر

وقصاص وعلم من أعلام البيان وكاتب فكاهي لكنه لم يصفه ككاتب درامي , وكان يقول

عن شيكسبير : بأنه لم يبني مسرحياته على أساس علمي في رسم شخصيات مسرحياته وأحداثها , وكان يقول عن ابسن : ان مسرحياته  مسرحيات عائلية منزلية لا تستحق العرض وانما هي خاصة للقراءة فقط , وكان يقول : ان ما يستحق العرض هو محاربة

الاقطاع ومناهضة الحروب ونبذ اوهام المهن ومحاربة  مرضى الضمير وهذا هو ما يجب

ان تتضمنه  الدراما على حد قول برناردشو .

” ان كتاب  الكاتب الاتكليزي الاشهر شو ( جوهر الابسنية ) فقدم فيه ابسن بكونه منشأ

مسرح القضية الاجتماعية ويتحدث في الكتاب عن أفكار شو نفسة بالنسبة للمسرح الاجتماعي ” (7) 

ان فكر شو فكر ماركسي اشتراكي فابي مؤمن بالمساواة بين أفراد المجتمع والحصول على أبسط الحقوق من حقوق الناس وهو توفر المال حتى نتخلص من الامراض الاجتماعية في الحياة , واعتماد سياسة الفكر والجدل بديلاً عن سياسة الحروب

واراقة الدماء  , ويدعو الى مسرح الفكر والابتعاد عن الامور السطحية واللاأخلاقية

في المسرحية . كما انه يهتم بالتهريج والكوميديا والكوميديا السوداء في جل مسرحياته.

كما ان مسرحياته تعالج قضايا اجتماعية وسياسية وخيالية , كما انه يهتم بالموسيقى والاوبرا الشعبية الموجودة في الكثير من مسرحياته . ” ان مشهد في مسرحية (الانسان والانسان الفائق ) أشبه بمسرحية اريستوفانيس ( الضفادع )؛ فالمشهد في مسرحية شو

حيث تجري مناظرة بين الشيطان ودون جوان وهذا بالتحديد في مسرحية شو ( الانسان

والانسان الفائق ) او الانسان السوبرمان ؛ وفي مسرحية اريستوفانيس ( الضفادع )

بحيث تجري مناظرة بين اسخيلوس ويوربيدس بحضور الاله زيوس ؛ اذن أستفاد شو

من طرق المسرح الاغريقي ومن مسرح شكسبير في المناظر الخلابة ,ومن ابسن اجتماعياً

كما في مسرحية ( بيوت الارامل _ وسوء الزواج _ والاستعداد للزواج _ ومهنة السيدة

وارن _ وبيت محطم القلب ) ” (8) .

مسرحياته *

1_ استعداد للزواج 2 _ سوء الزواج 3 _ بيوت الارامل 4 _ القديس يوحنا

5_ بيجماليون والقديس جون 6 _ حيرة طبيب 7 _ جزيرة جان بول الاخرى

8 _ بيت محطم القلب 9 _ مهنة السيدة وارن 10 _ الاسلحة والرجل او الاسلحة والانسان 11 _ كانديدا 12 _ عربة التفاح  13 _ الانسان والانسان الفائق أو السوبرمان

14 _ عودو ميتوشالح 15 _ الميجور باربرا 16 _ المليونيرة  17 _ البلايين المبتهجة

18 _ سانت جون 19 _ اندروكليس والاسد 20 _ انطونيو وكليوباترا 21 _ الايام الذهبية للملك تشارلز الطيب 22 _ زير النساء 23 _ لا تستطيه أن نتكهن أو نظن .

قائمة المصادر

1_ راجع : مقدمة مسرحية المليونيرة , تأليف : جورج برناردشو , ترجمة : عبد المنعم شميس . بيروت , ص 5 _ص 10.

2 _ المصدر نفسه ص 14 .

3 _ المصدر نفسه ص26 .

4_ راجع : د . محمد زكي العشماوي , دراسات في النقد المسرحي , بيروت و 1980, ص  155_ص 164 .

5 _ راجع : د. سمير سرحان , دراسات في الادب المسرحي , العراق : بغداد , ص73_ص 83 .

6 _ راجع : د . علي الراعي , مسرح برناردشو , القاهرة : مصر , ص 228_ ص234 .

7 _ المصدر نفسه , ص 234 .

8 _ راجع : لويس فارجاس , المرشد الى فن المسرح , ترجمة : أحمد سلامة , مشروع النشر المشترك , بغداد : القاهرة , ص193 _ ص 200 .

عن محسن النصار

الفنان محسن النصار كاتب ومخرج مسرحي عضو مؤسس في تعاونية الإعلام الإلكتروني المسرحي العربي التابعة للهيئة العربية للمسرح ومدير موقع مجلة الفنون المسرحية وعضو نقابة الفنانين العراقين المركز العام بغداد,وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين المركز العام وحاصل على العديد من الجوائز والشهدات التقديرية والتكريم من خلال مشاركاته المسرجية في المهرجانات العربية والعالمية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.