أخبار عاجلة

بدعم من الهيئة العربية للمسرح أيام قرطاج المسرحية تنظم الندوة الدولية المسرح وحقوق الانسان والفائز بجائزة القاسمي للعام 2014 يعرض خيل تايهة في المهرجان

أعلن الأمين العام للهيئة العربية للمسرح اسماعيل عبد الله أن الهيئة العربية للمسرح والتي تربطها علاقة وثيقة بمهرجان أيام قرطاج المسرحية من خلال مذكرة التفاهم الموقعة عام 2013 وما نتج عنها من تعاون ودعم للدورة السادسة عشر التي عقدت عام 2013 قد وقعت في وقت سابق من هذا العام اتفاقية لدعم الدورة السابعة عشر من خلال دعم حضور وعرض مسرح نعم/ فلسطين بمسرحية (خيل تايهة) التي فازت بجائزة القاسمي خلال الدورة السابعة من مهرجان المسرح العربي التي عقدت في الرباط يناير 2015.

كما يمتد التعاون هذا العام ليشمل الندوة الدولية التي يعقدها المهرجان (المسرح وحقوق الإنسان) بدعم من الهيئة العربية للمسرح.

تتناول الندوة عبر محاورها علاقة المسرح بحقوق الانسان علاقة تلازم وترابط، ذلك أن وجود وتطور فن المسرح – الذي هو في جوهره حق التعبير الحي علاوة على كونه من أقدم فنون التعبير –  كانا ومازالا ملازمين للحرية بشكل عام ولحرية التعبير والرأي والفكر بشكل خاص.

وتشكل الندوة فرصة للمطارحة الفكرية، تتناول فيه بالدرس والتفكير قضية من القضايا الحارقة ذات العلاقة المتينة بالفن المسرحي وبالثقافة بصورة عامة. فالدورة 17 اتخذت “المسرح وحقوق الانسان”  شعاراً لها .

تعقد الندوة بمشاركة ثلة من أهل القطاع والحقوقيين وأهل الاختصاص من تونس والعالم  وتسعى الى استقراء الموضوع من ثلاث زوايا هي:

دور المسرح في الوعي بالحقوق والحريات.

الحقوق الاقتصادية والاجتماعية للعاملين في القطاع المسرحي.

واشكاليات حقوق التأليف.

القضايا التي تطرحها الندوة هي أيضا على علاقة وثيقة بمضامين “اعلان قرطاج لحماية المبدعين المعرضين للمخاطر” التي قرر القائمون على تنظيم الدورة اطلاقها مع انطلاق أيام قرطاج المسرحية 2015.

كما ستطرح الهيئة العربية للمسرح تشكيل (الشبكة العربية لحماية حقوق الفنان المسرحي) والتي تنضم إلى مجموع شبكات الهيئة التي تعمل على تفعليها من أجل النهوض بالفعل المسرحي.. حيث ينضم لهذه الشبكة طوعاً جمع من الحقوقيين والقانونيين لدراسة سبل الدفاع عن حقوق الفنان المسرحي العربي والذي يقع شأن رفع وعيه بهذه الحقوق في مقدمة عملها.

تنقسم الندوة إلى مجموعة محاور منها

” دور المسرح في الوعي بحقوق الإنسان”

حيث يتحدث فيها

– الأسعد الجموسي

– البشير مرزوق ( قطر)

– جيزال خوري ( لبنان)

– رشيدة التريكي ( تونس)

– لينا أبيض  ( لبنان)

– غنام غنام ( الهيئة العربيّة للمسرح ) حول مشروع الشبكة العربية لحماية المسرحيين .

وفي محور “الأوضاع المقارنة في باب الحقوق الإقتصادية والإجتماعيّة”

التي سيديرها  الحبيب بالهادي سيتدث فيها

– مجدي أبو مطر ( كندا )

– نبيل دغسن ( فرنسا)

– إيميل لنمسان ( بلجيكا)

– جلنار واكيم (لبنان)

– أحمد بدري ( المغرب)

المحور الثالث  ” حقوق المؤلف”

ستدير جلستها الأستاذة سنية الدهماني  ويتحدث فيها:

– فرحات التومي و عبد الله الأحمدي ( تونس )

– كريستيان بورنزال ( فرنسا)

– حسن المؤذن (تونس)

– يوسف براهيم ( رئيس ديوان وزارة الثقافة والمحافظة على التراث)

وقد خصصت الندوة محوراً خاصاً في باب الحقوق الإقتصادية والأجتماعية والقانون الأساسي للفنان

وسيدير الحوار الأستاذ نورالدين بالطيب

ويشارك في الحوار

علي اليحياوي-

منير بعزيز

– ليلى طوبال

– حمادي الوهايبي

أحمد أمين بن سعد

وجيهة الجندوبي.

 

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح

تعليق واحد

  1. المختار العسري(من مدينة طانطان المغرب)

    السلام عليكم .
    تحية طيبة وسنة سعيدة لكا المنتسبين للهيئة العربية للمسرح.شكرا لمجهوداتكم الجبارة أتمنى ان تتكرموا علينا و تسجلوا لنا الندوة لنستفيد منها و لكم جزيل الشكر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


The maximum upload file size: 50 ميغابايت.
You can upload: image, audio, video, document, interactive, text, archive, other.
Links to YouTube, Facebook, Twitter and other services inserted in the comment text will be automatically embedded.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: حقوق النشر والطبع محفوظة