أخبار عاجلة

انطلاق دورة تكوينية للصحفيين حول النقد المسرحي بقسنطينة

افتتحت بالمسرح الجهوي لقسنطينة، الإثنين، أشغال الدورة التكوينية المنظمة من طرف دائرة المسرح في إطار التظاهرة الثقافية قسنطينة عاصمة الثقافة العربية 2015، لفائدة الصحافيين، والتي تناولت كموضوع: “المسرح والنقد الصحفي”، وذلك على مدى ستة أيام من 25 إلى 30 جانفي الجاري.

وقد أكد محمد يحياوي رئيس دائرة المسرح أن الهدف من هذه الدورة تكوين الصحافيين في مجال فنون العرض بصفة عامة، وهي تأتي من باب الاهتمام أكثر بالمسرح الجزائري، العمل على تطويره، والترويج للأعمال المسرحية .

وحسب الأستاذ محمد بوكراس، فإن الهدف الأول من الدورة هو تكوين الصحفيين في كل ما يتعلق بالطرق واللغة الخاصة بالفن الرابع، خلق جسور وحوار متخصص بين الفنانين المبدعين والصحافة الثقافية. وسيتم من خلال الورشات المنظمة على هامش هذه الدورة اقتراح مفاهيم واضحة ومفصلة حول الثقافة المسرحية وسيميولوجيا العرض، وتتضمن الدورة البرنامج العام التالي: مقاربات تاريخية للمسرح العالمي والمسرح الجزائري، مبادئ الإخراج المسرحي، سيميولجيا المسرح واللغة الخاصة بالدراماتورجيا.

أما أستاذ النقد وتاريخ المسرح ابراهيم نوال، فاعتبر أن الدورة هي بمثابة الجسر بين المبدعين والصحافيين، وخلق علاقة ما بين الجمهور، المبدعين والمسرح، وهي حسبه عملية إنسانية وإبداعية، كاشفا أن هدفها هو أيضا فتح حوار مع الصحافيين، من خلال جعل المسرح والعرض المسرحي في متناولهم، إلى جانب إعطائهم كل الدلالات اللازمة في الدراماتورجيا، لكي تصبح عندهم كفاءات ومبادئ الإخراج، والسينوغرافيا، ولأجل أن يكون باستطاعتهم تعلم خصوصيات الخطاب المسرحي، وبالتالي تمكينهم من قراءات سليمة وصحيحة للعروض المسرحية، وستوزع يضيف أدوات تاريخية، وورقة طريق لقراءة المسرحية المكتوبة، ثم العرض المسرحي على المشاركين في الدورة.

للإشارة، فإن الدورة ستؤطر من طرف أساتذة ونقاد مختصين في الميدان، وهم: الدكتورة جميلة زقاي والناقد المسرحي الصحفي كمال بن ديمراد  والدكتور إبراهيم نوال  والأستاذ والناقد محمد بوكراس والناقد الصحفي علاوة  جروة وهبي من خلال تقديم دروس نظرية حول: “أبجديات النقد وآلياته، تاريخ المسرح الجزائري، مقاربة مسرح كاكي، وتطبيق على مسرحية العيطة، ماهية النقد المسرحي، مبادئ الإخراج والسينوغرافيا، ستكون متبوعة بمناقشات، إلى جانب عرض التجربة الإعلامية لكل من الصحفي علاوة جروة وهبي، ومحمد كالي، وعروض مسرحية للمشاهدة والتحليل منها: “مسرحية اللاز لمسرح سوق أهراس، عالم العبيد لمسرح قالمة، نساء المدينة لمسرح قسنطينة”.

وسيحظى المشاركون بزيارات للمعالم الثقافية، وفضاءات العرض بقسنطينة، ولقاءات مع الفنانين.

 

إيمان زيتوني

http://www.echoroukonline.com/

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.