أخبار عاجلة

الهيئة العربية للمسرح تنعي المسرحي العربي الكبير المنصف السويسي.

OLYMPUS DIGITAL CAMERA

 

اسماعيل عبد الله : ساهم الراحل الكبير في قيام الهيئة العربية للمسرح، و مسيرته شاهدة و فاعلة في مفاصل المسرح العربي تستحق التأمل و الدراسة.

 

بتسليم لقضاء المولى و بحزن القلوب تنعي الهيئة العربية للمسرح الفنان التونسي العربي الكبير المنصف السويسي، و الذي تفقد الساحة المسرحية العربية برحيله واحداً من علاماتها الفارقة، إذ يعتبر الراحل من مفاعيل التغيير و التطوير في المشهد المسرحي تونسياً، و في عديد من البلاد العربية سواءً من خلال التدريب و التأطير أو من خلال الأعمال الإبداعية أو الفعل النقابي التنظيمي، و تتقدم الهيئة العربية للمسرح باسم مجلس أمنائها و العاملين فيها من أسرته و أصدقائه و زملائه في المسرح التونسي و العربي بأصدق مشاعر العزاء و المواساة.

الهيئة العربية للمسرح و منذ انطلاقتها في عام 2008 جمعها بالراحل عمل و إنجاز من أجل رفعة المسرح العربي عامة، فلقد كان الراحل عضوا في اللجنة الاستشارية لإنشاء الهيئة العربية للمسرح، و كان عضواً في المجلس التنفيذي للهيئة من 2009 إلى 2011.

كما أن مسرح دولة الإمارات العربية المتحدة و مسرحييها قد عاصروا الفنان الراحل في عديد المراحل على امتداد ما يزيد على 30 عاماً قام خلالها بإخراج العديد من نصوص صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، تلك الأعمال التي تركت بصمتها في المسرح الإماراتي و سجلت حضورها في المجالين العربي و الدولي.

إن مسيرة كمسيرة السويسي حرية بالتأمل و الدراسة التحليلية حيث تقف هذه التجربة شاهدة و فاعلة في مفاصل عديدة من المسرح العربي.

رحم الله الفنان الكبير الراحل، و عزاؤنا في صعود أجيال مسرحية ولدت من رحم تلك التجارب الكبيرة التي خاضها لسويسي و مجايلوه.

الأمين العام

اسماعيل عبد الله.

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.