المعاصر والتجريبي ينعي رحيل الفارس محمود الألفي ودقيقة حداد بعروض المهرجان

نعى د.سامح مهران وإدارة مهرجان القاهرة الدولى للمسرح المعاصر و التجريبى ببالغ الحزن والاسى رحيل المخرج المسرحى الكبير محمود الألفي ، الذى وافته المنية صباح اليوم عن عمر يناهز 73 عاما بعد صراع مع المرض على إثر أزمة قلبية.
وقررت ادارة المهرجان إعلان الحداد على روحه ووقوف الحضور مدة دقيقة قبل بداية تقديم عروض اليوم، وهى “الرمادى” فى مسرح الهناجر و”القروش الثلاثة” فى مسرح الطليعة و”تحولات حالات الاحياء والاشياء”.

ولد الالفى عام 1943، ويعتبر من أهم المخرجيين المسرحيين حيث ادار عدد من الفرق المسرحية على مدار تاريخه وهى الطليعة، والشباب، والحديث، والقومي، وعمل في معظم مسارح الدولة والقطاع الخاص، و أخرج العديد من المسرحيات منها: ليلة فل، الشطار، عنترة بن شداد، لك يوم يا زوربا، الغازية والدراويش، الراجل يقول لأ، وكانت له بصمات في بعض العروض الهامة منها: “نساء مريحات” لشكسبير، و”المجازيب” و”جلسة سرية “، كما حصد أول جائزة لمصر في الدورة الـ 8 من مهرجان القاهرة الدولى للمسرح التجريبي عام 1996 عن عرض “الطوق والأسورة”، بالأضافة إلى دوره الإكاديمى في المعهد العالي للفنون المسرحية في مصر والعراق ايضا، وكانت أخرعروضه التى قدمها بعنوان “شمس وقمر” مأخوذة عن “شمس النهار” لتوفيق الحكيم.

موقع: المسرح نيوز

عن صفاء البيلي

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.