أخبار عاجلة

«المصيدة» تكشف المظاهر السلبية في المجتمع المغربي

 

في سياق الاحتفال باليوم العالمي للمسرح، وبمناسبة مرور 65 سنة على تأسيسها، قدمت فرقة مسرح البدوي أخيراً تحت إشراف مسرح محمد الخامس، في قاعة باحنيني التابعة لوزارة الثقافة بالرباط، عرضاً جديداً من مسرحية «المصيدة»، وهي من إعداد درامي للفنان عبد القادر البدوي، عن مسرحية «قواعد اللعبة» للكاتب الإيطالي لويجي بيرانديلو، وإخراج كريمة البدوي، وتشخيص حسناء البدوي، بمشاركة باقي أعضاء الفرقة.
المسرحية، كغيرها من أعمال مسرح البدوي، لا تخلو من تلميحات وانتقادات مباشرة لبعض المظاهر السلبية التي يعاني منها المجتمع المغربي سياسياً واقتصادياً واجتماعياً، علماً بأن المحور الأساسي للعرض هو الخيانة الزوجية.
على المستوى الفني، اندمجت الممثلة حسناء البدوي في تشخيص دور الزوجة الخائنة، لدرجة الانصهار في بوتقة الشخصية، التي تتذرع بدعوى الإهمال العاطفي للزوج المنشغل بمشاريعه، لتسقط في علاقة غير شرعية خارج إطار الزواج، وتنتهي منتحرة، وفق النص المسرحي.
من جهتها، انتهجت كريمة البدوي في إخراجها للمسرحية أسلوباً فنياً اعتمد على التلاعب بتقنيات الألوان كخلفية فنية أضفت على المشاهد أبعاداً تتماشى وبناء الأحداث في منحى تصاعدي بشكل درامي.
شارك في تشخيص المسرحية الصديق مكوار، وزكريا أشكور، وهدى الحمزاوي، وإبراهيم العماري، وكلهم من الوجوه الشابة المسكونة بالطموح والحماس والتطلع لمستقبل فني زاهر.
في ختام العرض، عبّر عبد القادر البدوي، عميد المسرح المغربي، في تصريح لـ«الشرق الأوسط»، عن دعمه للجيل الجديد من هؤلاء الممثلين والممثلات الشباب، الذي قال عنهم إنهم سوف يواصلون حمل المشعل لإكمال مسيرة الرواد.
وكشف البدوي الذي لطالما عبّر عن رغبته في إيصال المسرح إلى أبعد نقطة من خريطة المملكة، أن هناك مشروع جولة فنية لفرقة مسرح البدوي في منطقة الشرق، تُقدم خلالها، ابتداءً من شهر أبريل (نيسان)، عروضاً جديدة لمسرحية «المصيدة»، وذلك بمناسبة اختيار مدينة وجدة عاصمة للثقافة العربية لسنة 2018.
الجدير بالذكر أن الأختين كريمة وحسناء البدوي تشكلان امتداداً للتجربة الفنية لأسرة البدوي في المسرح، لكن ضمن إطار أكاديمي متجدد، بعد أن استفادتا، على مدى سنوات، من التكوين في الخارج بطرق علمية حديثة، الأولى في أكاديمية الفنون بالقاهرة، والثانية بالولايات المتحدة.

 

https://aawsat.com/

 

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.