أخبار عاجلة

المسرح العراقي يقاتل الارهاب – العراق

 

كريم راضي العماري
من أجل المساهمة في استمرار حركة المسرح العراقي وإحياء ما قدمه الرواد في مسيرتهم المعطاء نعيش اليوم فعاليات عرس الابداع في مهرجان المسرح الثاني ضد الارهاب ، وبكل اصرار وعزيمة وبالرغم من كل التحديات والافعال المشينة من قبل داعش وأخواتها انطلقت فعاليات مهرجان المسرح العراقي الثاني ضد الارهاب في الثاني والعشرين من الشهر التاسع لعام 2016 على قاعة المسرح الوطني وباشراف مباشر من قبل السيد جابر الجابري وكيل وزارة الثقافة الاقدم وبإدارة الفنان غانم حميد رئيس قسم المسارح وعدد كبير من الفنانين العراقيين الذين نذروا انفسهم كمقاتلين في جهة لا تقل اهمية عن جبهة الرصاص والمدافع جهة الابداع في كل المجالات. وسيتضمن المهرجان فقرات فنية عديدة وهنا لابد ان نتذكر اللجان التي شكلت قبل بدء المهرجان لزيارة محافظات العراق والاطلاع على الاستعدادت الفنية المختلفة من اجل الوقوف على مستجدات العروض المسرحية وما بذلته من جهود لاختيار الافضل نصا واداءا وتجديدا حيث أقرت هذه اللجان مشاركة ستة عشر عملا مسرحيا من احدى عشر محافظة بواقع عمل واحد لكل محافظة اضافة لعمل لمعهد الفنون الجميلة وآخر لكلية الفنون الجميلة ، وعرض لوزارة الدفاع ، ومن الجدير بالذكر إن هذا المهرجان بطبيعته الفكرية والفنية يعد تظاهرة اعلامية كبيرة ومهمة للوقوف بوجه الارهاب من جهة ومن جهة أخرى يشكل دعما اعلاميا كبيرا للانتصارات التي حققتها قواتنا المسلحة وحشدنا الشعبي ناهيك عن كون هذا المهرجان يعتبر ركيزة من ركائز الوحدة التي تجمع العراقيين ومدرسة نتعلم منها الفضيلة والحب والتسامح .
ففرساننا هناك يقاتلون ونحن هنا نقاتل بابداعنا وننعم بالنصر .

 

عن محسن النصار

الفنان محسن النصار كاتب ومخرج مسرحي عضو مؤسس في تعاونية الإعلام الإلكتروني المسرحي العربي التابعة للهيئة العربية للمسرح ومدير موقع مجلة الفنون المسرحية وعضو نقابة الفنانين العراقين المركز العام بغداد,وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين المركز العام وحاصل على العديد من الجوائز والشهدات التقديرية والتكريم من خلال مشاركاته المسرجية في المهرجانات العربية والعالمية

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.