المسرحي العراقي الكبير جواد الأسدي ينعي الفنانة المسرحية المغربية الراحلة ثريا جبران

وجواد
     ثريا جبران                                                           جواد الأسدي

المسرحي العراقي الكبير جواد الأسدي ينعي الفنانة المسرحية المغربية الراحلة ثريا جبران

ليبقى اسمك عاليا في الحياة المسرحية والانسانية فنانة الشعب ثريا جبران

كتبت ثريا جبران اسمها المسرحي الشديد الثراء إنسانيا على خشبة الحياة والمسرح بروح قديسة متفردة، تركت إرثا غنيا وأثرا جماليا تلقفه شباب المسرح المغربي والعربي بلهفة. وظهرت آثاره على الكثير من الاعمال ذات الخصوصية، وأسس اسمها غنى وثمار غير مسبوقة، حتى تحولت الى أيقونة خلاقة كعاشقة مسرح يندر العثور على قرين لها، وهي التي نذرت سنواتها وزمنها كله الى لعب أدوار عالية السحر…

لن انسى ذالك اليوم الذي زرتها فيه بوزارة الثقافة عندما كانت في أوج مرضها الذي لم يثنيها عن النزول الى استقبالي، ودعوتي إلى بيتها بكرم حاتمي وبشفافية سيدة مسرح تغنت وقتها بالمسرح العراقي التي كانت تضعه في طليعة المسارح الباحثة، وتناولت الرواد المسرحيين وأثنت على عطاءهم.. ابراهيم جلال وقاسم محمد وعوني كرومي…

وجع ومرارة كبيرة لفقدك وصدمة غيابك الذي زلزلنا..

ليبقى اسمك عاليا في الحياة المسرحية والانسانية فنانة الشعب ثريا جبران

جواد الأسدي 

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح