المخرج عادل حسان: التدريب عبر الإنترنت خطوة تأخرت كثيرًا فى المسرح المصرى #مصر

 

كتب ــ حاتم جمال الدين:

منصة «ابدأ حلمك» الإلكترونية تحقق مساحة تواصل كبيرة مع الشباب.. ومستمرة بعد القضاء على الفيروس
أنجزنا 95% من خطة الإدارة المسرحية بهيئة قصور الثقافة.. وقريبًا نعلن نتائح مسابقة التأليف
مسرح الشباب يعيد عروض موسمه الحالى فور انحسار وباء كورونا

أكد المخرج عادل حسان مدير مسرح الشباب إن تجربة التدريب عن بعد التى بدأتها ورشة «ابدأ حلمك» لاكتشاف وتنمية المواهب الشابة فى مختلف فنون المسرح حققت أرقاما مرضية، وذلك بعد أول اسبوع من اطلاق المنصة الإلكترونية الخاصة بمشروع «ابدأ حلمك»، خاصة أن حلقاتها على اليوتيوب ليست ممولة بشكل يجعلها تصل إلى عدد كبير من مستخدمى الإنترنت.
وقال إن حلقة الدكتور علاء قوقة فى فن الأداء التمثيلى تابعها أكثر من 5 آلاف مشاهد خلال اول 48 ساعة، وكذلك حققت حلقة الدكتور علاء عبدالعزيز أستاذ الدراما ما يزيد على 3 آلاف مشاهدة، فيما حققت حلقتا الأداء الصوتى للفنان كريم عرفة، والإلقاء للفنان خالد عبدالسلام ألف مشاهدة، وهى أرقام ليست قليلة بالنسبة لنشاط نوعى يخاطب فئة شابة من المهتمين بفن المسرح.
فيما أشار إلى أن الفيديوهات التى نفسها على صفحة مسرح السباب على فيسبوك تجاوت العشرة آلاف مشاهدة، وقال انه خرج فى حقق لقاء لايف له على صفحة مسرح الشباب على فيسبوك للتعريف بمنصة ابد حلمك واهدافها وفوجئ بمتابعة اكثر من 3 آلاف شخص لهذا اللقاء، وهى ارقام وإن لم تكن ضخمة من وجهة نظر البعض ولكنها ارقام كاشفة لحجم الاهتمام بهذه التجربة التى تخاطب شريحة من الشباب المهتم بشكل خاص بفنون المسرح، مؤكدا على نشاط صفحة مسرح الشباب على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك، والتى تضم اكثر من 30 الف مشترك، ويبلغ عدد المتفاعلين معها يوميا إلى 20 الف شخص.
وكذلك ألمح مدير مسرح الشباب إلى حجم التفاعلات عبر التواصل مع الأساتذة المدربين من خلال الرسائل على الخاص، والتى بدت بكثافة كبيرة من خلال الواجبات أو «الهوم ورك» التى طلبها الدكتور علاء قوقة من متابعيه، وقال انه عند التأسيس للمشروع تم الاتفاق على ان تكون مدة الحلقة 15 دقيقة، وذلك لمراعاة لطبيعة مستخدمى الإنترنت من الشباب، والتى تحسب المشاهدة بالدقيقة، ولكن بعد ما حققه الحلقات فى المرحلة الحالية ينتظر فى المستقبل اعادة النظر فى زمن الحلقة.
ويعلق عادل حسان على تجربة التدريب أون لاين بقوله: «رغم ان منصة ابدأ حلمك خرجت للنور فى ظروف صعبة، وتحت وطأة فيروس كورونا، الا انها حققت خطوة مهمة فى الاتجاه للتدريب عن بعد، وهى خطوة تأخرت كثيرا عندنا، لأن هذا النظام معمول به فى الكثير من المعاهد والأكاديميات بمعظم دول العالم».
ووجه التحية لتوجيهات وزيرة الثقافة الدكتورة ايناس عبدالدايم باستمرار نشاط المنصة بحيث تصبح جزء من النشاط الدائم والمستمر لمسرح الشباب ومشروع ورشة ابدأ حلمك، كما وجه الشكر للأساتذة المشاركين فى التدريب والذين يعملون فى ظل ازمة انتشار الفيروس، وذلك بالطبع مع اخذ كل اجراءات الحماية من العدوى.
وأكد على أهمية الاتجاه للتدريب عبر الوسائط الالكترونية فى توسيع قاعدة المتلقين لهذه النوعية من الأنشطة التفاعلية، فضلا عن إتاحة فرص تدريب منزلى لفئات كانت غير قادرة على الحضور الورشة ربما بسبب المسافة كما هو الحال لشباب الأقاليم، أو لظروف الانشغال بارتباطات العمل.
وعلى صعيد آخر أكد عادل حسان أن إدارة المسرح بهيئة قصور الثقافة، والتى يتولى إدارتها أنجزت 95% من خطتها للعام الحالى، وتم العمل على ما يقرب من 40% من خطة العام المالى الجديد.
مشيرا إلى انه تم تنفيذ 99% تقريبا من خطة الإنتاج، ويتبقى فقط إقامة المهرجانات الختامية للنشاط، والتى ينتظر اقامته فور انهاء ازمة تفشى وباء كورونا، وذلك وفق المتفق عليه مع الدكتور أحمد عواض رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة ونائبه الفنان هشام عطوة.
وقال انه من هنا يرى ان الـ 5% المتبقية يتم استكمالها بإقامة ثلاثة مهرجانات هى مهرجان نوادى المسرح، ومهرجان عروض التجارب النوعية، ومهرجان مسرح الأقاليم، إضافة إلى إقامة الدورة الرابعة لملتقى شباب المخرجين، والمقرر انعقاده فى مايو المقبل، معربا عن امله فى انحسار الجائحة وإقامة الملتقى فى موعده.
وكشف عن الانتهاء من مسابقة التأليف والاعداد المسرحى التى تنظمها هيئة قصور الثقافة، والتى تم الإعلان عنها بداية العام الحالى، مشيرا إلى ان لجان التحكيم فى المسابقة تلقت اكثر من 300 نصر مسرحى عملت عليه خلال الفترة الماضية، مشيرا إلى اعلان النتائج خلال الأيام المقبلة.
وعن عروض مسرح الشباب لهذا الموسم والتى توقفت بسبب الجائحة قال عادل حسان إنه بصدد إعداد خطة لإعادة اقامة عروض الموسم الحالى التى حققت نجاح كبير، وتتمتع عروضها بإقبال من جمهور المسرح، مشيرا إلى أن الخطة يتم دراستها مع الفنان اسماعيل مختار رئيس البيت الفنى للمسرح، ومنها عرض «افراح القبة» النأخوذ عن رواية لأديب نوبيل نجيب محفوظ، واعدها ويخرج محمد يوسف المنصور، ويشارك فى البطولة محمد تامر، سمر علام، فاطمة عادل، حمزة رأفت، مينا نبيل، أحمد صلاح، عبدالمنعم رياض، محمد عبدالقادر، جيهان أنور، يوسف مصطفى، مينا نادر، محمد يوسف، هايدى عبدالخالق، عبير لطفى، أحمد عباس، باسم سليمان، مارتينا روؤف، حسام علاء، وهدير طارق، وصمم الديكور والإضاءة عمرو الأشرف، وأزياء عبير بدراوى، وتأليف موسيقى أحمد نبيل، وتصميم حركى مناضل عنتر.
ويعاد ايضا عرض «بيت الاشباح» فور انحصار ازمة كورونا، وهو من تأليف واخراج محمود جمال الحدينى، وبطولة الدفعة الاولى لورشة ابدأ حلمك، وديكور هبة الكومى، وملابس أميرة صابر، وإضاءة أبو بكر الشريف، وموسيقى رفيق يوسف.

https://www.shorouknews.com/

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح