الفائز بجائزة الشارقة للإبداع: الكتابة للمسرح أمر شاق لكنه يستحق الجهد والتعب #مصر

 

قال الشاعر سيد عبد الرازق، الفائز بجائزة الشارقة للإبداع العربي عن مسرحيته (العابر)، إن الجائزة ترسخ في يقيني أن الكتابة في المسرح أمر على مشقته إلا أنه يستحق الجهد والتعب والتعلم والمتابعة.وأضاف أن مسرحيته محاولة للعبور لفهم الإنسان، واستخلاص حقائقه بعيدا عن شوائب الحياة التي تشوش صورته من خلال شخصيات واقعية ومتخيلة وأحداث تتصاعد حتى تحقق القيمة من وراء الكتابة، وتبرز فلسفتها ووجهة نظرها، تصل الماضي بالحاضر، وتشبك أيديهما بالمستقبل وتبرز دور الفكر في صناعة الإنسان.
يذكر أن مسرحية العابر سيتم نشرها ضمن إصدارات جائزة الشارقة لكونها الإصدار الأول للشاعر الدكتور سيد عبد الرازق في مجال المسرح، حيث صدر له 5 دواوين شعرية وله عدد من دواوين الشعر تحت الطبع، وقد فاز مؤخرًا بجائزة الفيصل العالمية في المسرح الشعري بالمملكة العربية السعودية، كما حاز جائزة البردة العالمية مرتين من دولة الإمارات العربية المتحدة، وجائزة الحرية من دولة فلسطين، وجائزة أحمد مفدي التقديرية من المملكة المغربية، وجائزة وزارة الثقافة المركزية عن ديوان يقامر شعره، وعدد من الجوائز من مؤسسات ثقافية وجامعية، هذا وله العديد من الأنشطة التطوعية والمبادرات كتعليم العروض وورش العمل واكتشاف المواهب.

 

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح