أخبار عاجلة

(العرس الوحشي) يشارك في (دبا الحصن للمسرح الثنائي)

تشارك المسرحية الاردنية « العرس الوحشي» تألیف فلاح شاكر وإخراج محمد الجراح في الدورة الثالثة من مهرجان دبا الحصن للمسرح الثنائي الذي تتواصل التحضیرات لاطلاقه يوم 22 المقبل.

وینظم المهرجان برعایة الشیخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة خلال الفترة من 22 إلى 26 شباط الجاري، بمشاركة خمسة عروض انتجت خصیصاً لتقدم في المهرجان الذي انطلق قبل ثلاث سنوات في إطار خطة الشارقة الهادفة إلى توسیع وتنویع منصات النشاط المسرحي بحیث تشمل جمیع مدن ومناطق الإمارة.

ویعنى المهرجان الذي تنظمه إدارة المسرح في دائرة الثقافة، بالعروض المسرحیة الثنائیة (الدیوـدراما)، التي تنهض جمالیاتها على التقاطب الدرامي القائم بین شخصیتین فوق الخشبة، كما یستضیف العدید من الأنشطة الفنیة والثقافیة المصاحبة مثل ورش التدریب الموجهة لمشرفي المسرح في المدارس ، إضافة إلى الندوات النقدیة التي تعقب تقدیم العروض یومیاً، والتي تشكل بحواراتها وبما تعرفه من تعدد وتنوع في وجهات النظر منصة للتفاعل والتواصل بین المشاركین.

ودعت إدارة المهرجان العدید من المسرحیین العرب للمشاركة في فعالیات الدورة الجدیدة، التي تحتضن الدورة (15 (من ملتقى الشارقة للمسرح العربي ویجيء هذه السنة تحت شعار « الفضاء المسرحي..التوجهات الجدیدة وآفاقها» بمشاركة نخبة من الباحثین المحلیین والعرب.

وفي برنامج العروض، تشارك الإمارات بمسرحیة « فردة دماغ» من تألیف جاسم الخراز وإخراج إبراهیم سالم الذي سیشارك كممثل في العرض أیضا صحبة مرعي الحلیان في العرض (فرقة المسرح الحدیث).

ومن المغرب یأتي عرض « جون لینون لم یمت» دراماتورجیا وإخراج عماد فجاج (فرقة زنقة آرت)، ، اما سلطنة عمان فتشارك بمسرحیة « العاصفة» من تألیف وإخراج عماد الشنفري (فرقة صلالة الاهلیة) وتشارك مصر بمسرحیة « الخلاص» من تألیف وإخراج محمد مرسي (فرقة المشوار المسرحیة).

وتقدم هذه العروض في مسرح المركز الثقافي لمدینة دبا الحصن، في الفترة المسائیة، كما تحتضن صالات المركز ورش التدریب والندوات.

وینظم المهرجان سنویاً وهو یستكمل مهرجانات مسرحیة أخرى تقیمها الشارقة وتحتفي عبرها بأنواع مسرحیة عدة كـ « المسرح القصیر» و» المسرح الكشفي» و» المسرح الصحراوي»،إلخ. وقد شكل مهرجان دبا الحصن للمسرح الثنائي، منذ انطلاقته، منصة حیویة

http://alrai.com/

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.